الجمعة في ٢٣ شباط ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 02:02 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
١٩ كانون الثاني ٢٠١١
::علي نون::. ولا بأس بكل ذلك التهويل والوعيد. وإجراء مناورة على الأرض للقول إن الأوراق المستورة كُشفت كلها. وإن السيناريوات الخرابية وضعت لتُنفذ، وإن الجسور بين المنطق ونقيضه وبين الحوار والاحتراب قد نُسفت أو يجري الإجهاز على ما تبقى منها.. وأن لبنان هذا كان ولا يزال وسيبقى منذوراً للوصاية المحلية والخارجية وإلاّ تدمّر على من فيه!انتهى زمن العقل، وبدأ زمن الغرائز. ولا يفترض بأحد أن يتفاجأ بعد اليوم بما سيجري باعتبار أن ما كان قبل
» المزيد
 
 
 
الصفحة السابقة
الصفحة     1587     1588     1589   1590   1591     1592     1593  
الصفحة التالية
كاريكاتور