الاثنين في ٢٣ تموز ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 04:39 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
٢ نيسان ٢٠١١
::حازم صاغيّة::نصف المشكلة السوريّة أنّ النظام ليس ديموقراطيّاً، ونصفها الآخر أنّه ليس توتاليتاريّاً. وهذه ليست حالة استثنائيّة، إذ يمكن الوقوع على مثلها في بلدان كثيرة في «العالم الثالث»، بيد أنّها تتّخذ في سوريّة شكلاً نافراً وحادّاً.لقد ورث الرئيس بشّار الأسد عن والده عدداً من المعضلات الكبرى التي ربّما كان أبرزها التناقض بين إيديولوجيا النظام وبين واقعه وممارسته. ومعلوم أنّ النُظم التوتاليتاريّة المحكَمة والمتماسكة تعمل
» المزيد
 
 
 
الصفحة السابقة
الصفحة     1581     1582     1583   1584   1585     1586     1587  
الصفحة التالية
كاريكاتور