الجمعة في ٢٤ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:52 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
٣٠ تشرين الاول ٢٠١٧
بغضّ النظر (إذا أمكن) عن «موعد» ترجمة الموقف الأميركي الرافض لبقاء رئيس سوريا السابق بشّار الأسد في مكانه الخشبي كشرط واجب ولازم وحتمي لإتمام أي تسوية فعلية للنكبة السورية.. فإن تكرار ذلك الموقف على لسان وزير الخارجية ريكس تيلرسون ثم من قِبل المندوبة الدائمة في الأمم المتحدة نيكي هايلي، يعني بداهةً، أنّ واشنطن تعرف الصحّ وتجهر به، وتضع سقفاً لأي حل لا يمكن أي طرف معني، أن يصعد فوقه!سبق أن ردّد تيلرسون الموقف ذاته أكثر من مرّة، أبرزها
» المزيد
 
 
 
الصفحة السابقة
الصفحة     9     10     11   12   13     14     15  
الصفحة التالية
كاريكاتور