الثلثاء في ٢٢ اب ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 05:24 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
٢٢ اب ٢٠١٧
أمران مفاجئان في «حالة» رئيس سوريا السابق بشار الأسد وكلامه الأخير.. الأول أنّ كل ما جرى على مدى السنوات السابقات لم يُعدّل شيئاً في مجال الرؤية عنده، وبقي على ما هو عليه كأشهر طبيب عيون قصير النظر!والأمر الثاني هو استعجاله الظهور بمظهر «المنتصر» برغم كونه المهزوم الأول في دولة صارت حطاماً. و«سيادتها» وُزِّعت مغانم على القريب والبعيد بمن فيهم، من أتى من باكستان وأفغانستان..أما غير ذلك، فإن مَن خرج على الملأ قبل يوم من الذكرى الرابعة
» المزيد
 
 
 
الصفحة السابقة
الصفحة   1   2     3     4     5     6     7  
الصفحة التالية
كاريكاتور