الخميس في ٢٣ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:22 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
٢٣ نيسان ٢٠١٥
أشار رئيس منظمة الطلاب في حزب الوطنيين الأحرار سيمون درغام في بيان إلى أنه "عندما احتلت فرنسا لبنان، وكان الرئيس كميل شمعون آنذاك شريكا في اخراج الإحتلال الفرنسي خلدت الذكرى في نهر الكلب، وكذلك عند خروج جيش العدو الإسرائيلي".سائلا: "ماذا عن الجيش السوري الذي احتل بلدنا من عام 1976 إلى 2005، والذي سيطر على مقومات الدولة وكل المرافق الحيوية وفرض نظاما أمنيا، ألا يستحق لبنان تسجيل هذا الحدث التاريخي المهم؟"، وقال: "إن الحزب يحافظ على مبدأ
» المزيد
 
 
 
الصفحة السابقة
الصفحة     1     2   3   4     5     6     7  
الصفحة التالية
كاريكاتور