السبت في ١٧ تشرين الثاني ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 03:01 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
عراجي: الإيجابيات أكثر من السابق
 
 
 
 
 
 
٢٤ تشرين الاول ٢٠١٨
 
علّق عضو كتلة "المستقبل" النائب عاصم عراجي على آخر مستجدات الملف الحكومي، فرأى أن "الرئيس المكلّف سعد الحريري يتعامل بإيجابية مع كلّ الأطراف دون استثناء في هذا الملف، منذ بدء مرحلة تكليفه تشكيل الحكومة، وهو سيستمرّ بالإيجابية نفسها. ونتمنى أن تتجاوب باقي الأطراف مع إيجابيته، وتسهّل دوره الصّعب الذي يُواظب على إتمامه منذ خمسة أشهر، بينما لا يجد الى الآن إيجابية مُشابهة للتي يُظهرها هو".
وإذ أكد عراجي أن الحريري "سيستمرّ بمحاولاته لتذليل العقبات"، اعتبر في حديث الى وكالة "أخبار اليوم" أن "الإيجابيات أصبحت أكثر من السابق لأن العُقَد انحسرت ببعض النقاط، وهو ما قد يسهّل مساعيه وعمله".
سنّة 8 آذار
ورداً على سؤال حول دعم بري توزير أحد نواب سنّة 8 آذار، فيما الحريري أخرج هذا الملف من دائرة البحث كلياً، وعمّا إذا كان يُمكن التخلّي عن هذا المطلب، أجاب عراجي:"هؤلاء هم ستّة نواب ينتسبون الى كتل، والكتل التي ينضوون فيها ستتمثّل في الحكومة".
وأضاف:"ندعو دائماً الى تفكيك كلّ العقد، وأن لا يتمّ إحراج الحريري الذي يحاول فعل المستحيل، فيما الوضع الإقتصادي للبلد بات على شفير الإفلاس. الناس في ضائقة كبيرة، ويُفترض أن يتمّ التعامُل مع الملف الحكومي إنطلاقاً من تلك الوقائع".
ملموسات؟؟؟
وحول ما إذا كان الكلام على أن الجلسة القادمة لكتلة "المستقبل" ستكون برئاسة بهية الحريري لكَوْن الرئيس الحريري سيكون حينها رئيساً فعلياً للحكومة، وليس مكلّفاً فقط، يستند الى شيء ملموس، قال عراجي:"لدى الرئيس الحريري بعض المُعطيات الإيجابية، ولكنّه يسعى في الوقت نفسه الى أن يحثّ الأطراف الأخرى على المساعدة في التشكيل".
وختم:"ليس بالضرورة أن يعمل الطبيب الذي لديه حالة مُعقّدة على علاجها بمفرده، ويتوجّب على مُساعدين آخرين أن يقوموا بدورهم، وأن يساعدوه في العلاج للوصول الى الشفاء".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر