الاربعاء في ٢١ تشرين الثاني ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 11:56 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
روكز: هناك احتجاز للحكومة والتحدي هو تحريرها واعلانها
 
 
 
 
 
 
٢٤ اب ٢٠١٨
 
أكد عضو تكتل "​لبنان​ القوي" النائب ​شامل روكز​ أن "تحرير الجرود من ​الارهاب​ييّن هو بالنسبة اليّ كرامة وطن وهذه الأرض غالية لأنّها تضمّ دماء الشهداء"، مشيراً الى أن "الاستراتيجية الدفاعيّة هي تكامل بين مقاومة ينخرط فيها الشعب اللّبناني كلّه وبين ​الجيش​ وعلى أمل أن نناقش ​الاستراتيجية الدفاعية​ حول طاولة حوار يشارك فيها الجميع من أجل الوصول الى حلّ متكامل يحمي لبنان".

وفي حديث تلفزيوني له، أوضح روكز "أنني أهنىء اللبنانيين بالانتصارات التي يحققونها"، متمنياً أن "يبقوا يعيشون العزة والكرامة التي يشعرون بها دائما وأن يتضامنوا بوجه أي خطر يتهدد لبنان".

ولفت الى ان "شعبنا لديه حس أمني، لكن بوقت وجود الارهابيين ان حق للجميع ان يدافع عن بيته"، مشيراً الى "اننا "كنا نرى كيف ابناء لبنان كانوا جاهزين بكل القرى الحدودية لمواجهة اي خطر ارهابي موجود، والروح الوطنية كانت مميزة بكل المناطق أثناء الحرب على الارهاب".

وسأل روكز"مع من القرار بالبلد طالما الرؤساء الاقوياء لا يشكلون حكومة، ماذا تنتظرون؟ ومن يحتجز هذه ​الحكومة​؟"، مشدداً على ان "ما يحصل هو احتجاز طبعا، والتحدي هو ان تتحرر الحكومة، والبلد ليس بوضع طبيعي على كل الأصعدة ونحتاج حكومة غير عادية بكل تفاصيلها وان تشكل صدمة شعبية ايجابية".

وعن العلاقة اللبنانية السورية، سأل "عندما تنقطع العلاقات بين بلدين يتم سحب السفراء، لماذا هناك سفراء بين لبنان و​سوريا​ اذا كانوا لا يريدون علاقات"، معتبراً أنه "أمر طبيعي التعاطي مع سوريا ويجب ان يكون هناك تواصل وعلاقات وتنسيق بالتعاطي مع السلطة السورية".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر