الجمعة في ٢١ ايلول ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 11:50 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
السنيورة استقبل بخاري: المملكة إلى جانب لبنان في مواجهة كل المخاطر
 
 
 
 
 
 
١٦ اب ٢٠١٨
 
استقبل الرئيس فؤاد السنيورة في مكتبه في بلس، القائم بأعمال سفارة المملكة العربية السعودية الوزير المفوض وليد بخاري. وكان الاجتماع مناسبة تم فيها البحث في العلاقات الثنائية بين البلدين، وعدد من الأمور المطروحة على بساط البحث. وأكد السنيورة خلال الاجتماع وفق بيان لمكتبه 'عمق العلاقات اللبنانية-السعودية الأخوية الضاربة جذورها في عمق التاريخ، والتي تحتضن المصالح المشتركة بين البلدين، والتي سطرت المملكة خلالها صفحات بيضاء في الوقوف إلى جانب لبنان ودعم استقلاله وسيادته ووحدة أراضيه في مواجهة كل المخاطر والأطماع. وعلى ذلك، فقد حرصت السعودية أن تكون الى جانب الدولة اللبنانية في بسط سيادتها على كامل ترابها الوطني.

كما وقفت السعودية أيضا إلى جانب العدد الكبير من اللبنانيين الذين فتحت لهم أبوابها ولا تزال للمشاركة في تحقيق النهضة الاقتصادية والعمرانية في المملكة العربية السعودية”.

وأضاف: 'تطرق الحديث إلى موضوع التأشيرات التي تقدمها المملكة الى اللبنانيين من أجل أداء مناسك الحج المبارك وكان تأكيد لحرص المملكة على أن يذهب كل راغب في أداء فريضة الحج لأن المملكة تخص لبنان بالاهتمام الفائق والمعاملة الاستثنائية من حيث أعداد الحجاج كل عام، وذلك وفقا لاتفاقية ترتيبات شؤون الحج بين الجانبين السعودي واللبناني”.

وتابع: 'لقد حرصت السلطات السعودية منذ قرن ونيف على تنفيذ توسيعات الحرمين الشريفين المتوالية، وتسهيل استقبال الحجاج وخدمتهم وصون أمنهم، ورعاية مرضاهم، وتيسير انتقالهم. وهي في هذا العام أيضا قد أطلقت شعارا جديدا تلتزمه بعنوان: 'العالم في قلب المملكة”، الذي يجسد روحانية أداء مناسك الحج التي تتجاوز حدود الاختلافات. نسأل الله سبحانه وتعالى أن يجزي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز حفظه الله، وصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير محمد سلمان خيرا وأجرا على الجهود الفائقة في الخدمة المستمرة لضيوف الرحمن”.

وختم السنيورة: 'إن المسلمين في لبنان ممتنون للسلطات السعودية، شأنهم في ذلك شأن سائر المسلمين في العالم. وهم ممتنون أيضا للسفارة السعودية في لبنان لما قامت وتقوم به من جهود لمساعدة حجاج لبنان على أداء الفريضة، ويقدرون المستوى الراقي الذي قامت به السفارة في خدمة ضيوف الرحمن. وهم ممتنون أيضا لدولة الرئيس سعد الحريري الذي يتعاون مع سفارة المملكة في هذا السبيل الصالح”.

من جهة أخرى، أكد السنيورة 'اهمية الدور الذي تقوم به المملكة في لبنان والمنطقة في مواجهة المخططات التوسعية المشبوهة التي تستهدف أمن الدول العربية”.
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر