الجمعة في ١٩ تشرين الاول ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 11:53 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
علوش: هذه هي اسس التفاهمات مع اي نظام يحكم سوريا
 
 
 
 
 
 
١ تشرين الاول ٢٠١٨
 
اشار عضو المكتب السياسي في تيار المستقبل النائب السابق مصطفى علوش الى ان ما يعجّل في تأليف الحكومة هو قرار من الرئيس ميشال عون ان يكون رئيسا للجمهورية، وليس رئيسا للتيار الوطني الحر.
وفي حديث الى وكالة "أخبار اليوم"، اوضح ان كل طرف انطلاقا مما يملك قدم جزءا من التسهيلات في سبيل التأليف، فالقوات اللبنانية قدمت ما يمكن ان تقدمه، والحزب التقدمي الاشتراكي ابدى استعداده للتسوية، كما ان تيار المستقبل مستعد للتسهيل مع الاشارة الى ان الرئيس الحريري لم يطالب ابدا بحصة رئيس الحكومة، لكن لم يبقى الا التيار الوطني الحر الذي يفترض به ان يسعى لـ 9 وزراء وليس اكثر .
وردا على سؤال حول كلام وزير خارجية سوريا وليد المعلم حول حلفاء دمشق، ذكر علوش انه منذ اتفاق مار مخايل، اصبح موقف حلفاء سوريا واضحا الذي يزورون (الرئيس السوري) بشار الاسد تحت مسميات عدة، بالنسبة اليهم كل من يعترف بهذا النظام يعتبر حليفا له، اما الاخرين فهم اعداء.
اما بالنسبة الى تيار المستقبل، فشدد على ان اي تفاهمات مع اي نظام يحكم سوريا يجب ان تستند الى وقائع جديدة وواضحة خاصة لجهة عدم التدخل الأمني والسياسي بالشؤون اللبنانية، عدم تهريب السلاح عبر الحدود، عدم التهديد باقفال المعابر كعقاب لعدم التبعية، ولكن ايضا، هناك ملفات امنية قضائية تتعلق بتفجير مسجدي السلام والتقوى، وايضا بقضية (الوزير السابق) ميشال سماحة والمحكمة الدولية حيث هناك حاجة لتفسير الكثير من الامور التي ذكرت في قضية اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري.
المصدر : أخبار اليوم
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر