الاربعاء في ١٩ ايلول ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 11:57 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
ماتيس نفى امكاية استخدام المعارضة السورية أسلحة كيميائية في إدلب
 
 
 
 
 
 
٥ ايلول ٢٠١٨
 
أعلن وزير الدفاع الاميركي جيم ماتيس، اليوم، أن "البنتاغون" لا يملك أي أدلة تدفعه الى الاعتقاد أن فصائل المعارضة في محافظة ادلب السورية يمكن أن تلجأ الى استخدام أسلحة كيميائية"، رغم ان روسيا اعلنت خلاف ذلك.

ورفض خلال حديثه الى صحافيين أثناء توجهه الى نيودلهي الادعاءات "بأن الولايات المتحدة يمكن أن تسهل هجوما كيميائيا ثم تحمل روسيا والنظام السوري مسؤوليته من اجل استخدام ذلك ذريعة لشن ضربات جوية".

وقال ماتيس: "لدينا صفر معلومات استخبارية تظهر أن المعارضة تملك أي قدرات كيميائية".

أضاف: "لقد أوضحنا عبر إبراز تلميحات أن أي استخدام للأسلحة الكيميائية بطريقة ما في المستقبل قد ينسب الى المعارضة، حسنا، لا نرى أي شيء يؤشر الى أن المعارضة تملك هذه القدرة".

ومن بين التقارير الروسية، نقلت خدمة "سبوتنيك" الإخبارية الرسمية عن وزارة الدفاع الروسية أن مقاتلين من "جبهة تحرير الشام" يستعدون لاختلاق "استفزاز"، وقد عمدوا الى خطف 44 طفلا تحضيرا لاستخدامهم في عملية "خداع مضللة".

وتجنب ماتيس الحديث عما اذا كان البنتاغون يرى أي اشارات ان النظام السوري ربما يعتزم استخدام أسلحة كيميائية في ادلب.
وقال: "أفضل عدم الإجابة عن هذا السؤال الآن"، مضيفا "نحن متيقظون جدا".

 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر