الاربعاء في ١٩ ايلول ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 11:57 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
الوزن الزائد لسكان الأرض.. من الفضاء
 
 
 
 
 
 
٥ ايلول ٢٠١٨
 
ابتكر فريق من الباحثين برنامج ذكاء اصطناعي قادر على اكتشاف السمنة من الفضاء، عن طريق مسح صور الأقمار الصناعية للتنبؤ بعدد السكان الذين يعانون من السمنة أو زيادة الوزن استناداً على مسح أعداد الحدائق ومتاجر الوجبات السريعة في كل منطقة.

واعتمد الباحثون في جامعتي واشنطن وسياتل على برنامج التعلم العميق لمسح 150 ألف صورة قمر اصطناعي عالية الدقة من غوغل مابس، مع فحص بيانات في 6 مدن أميركية.

ووجد الباحثون أن مواصفات البيئة المبنية داخل هذه الولايات، تساعد في انتشار السمنة بين السكان، مشيرين إلى أن ثلث سكان العالم يعانون إما من السمنة، أو زيادة الوزن، حسب موقع "ساينس آليرت".

وبحسب الباحثين، فإن 19.8% من سكان مدينة بالفيو يعانون من السمنة، و30.8% في مدينة تاكوما و22.4% في سياتل و26.7% في لوس أنجلس و36.3% في ممفيس، و32.9% في سان أنطونيو.

وقال الباحثون إن فهم "العلاقة بين سمات ومزايا المباني داخل البيئة، وانتشار السمنة، يمكن أن يؤدي إلى تغييرات هيكلية يمكنها تشجيع النشاط البدني وتقليص انتشار السمنة".

يُذكر أن 61% من الوفيات المرتبطة بالوزن كانت لمصنفين بدناء، والـ 39% المتبقية لضحايا زيادة الوزن
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر