الاحد في ٢٣ ايلول ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 01:13 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
مقتل خبراء إيرانيين وعناصر من 'حزب الله” في صعدة
 
 
 
 
 
 
٤ ايلول ٢٠١٨
 
أفاد مصدر عسكري يمني بمقتل عدد من القيادات الحوثية وخبراء إيرانيين ومن ميليشيات حزب الله خلال المعارك في اليومين الماضيين، بمواجهات مع الجيش الوطني في جبهة مران جنوبي غرب محافظة صعدة.

وتشهد مران معارك ضارية منذ نحو أسبوع ضمن عملية ” قطع رأس الأفعى” التي أطلقتها قوات الجيش الوطني.

إلى ذلك، قالت مصادر مطلعة بأن زعيم المتمردين عبدالملك الحوثي استدعى بشكل عاجل عدداً من قياداته إلى مران، جميعهم من قيادات الصف الأول للحوثيين ، لإدارة عناصرهم والدفاع عن المنطقة.

وقُتل العشرات من ميليشيات الحوثي في جبهة مرّان خلال الأيام المنصرمة. وقال قائد عسكري إن هجوماً شنه الجيش الوطني على مواقع الميليشيات الحوثية تكبدت فيه خسائر باهظة في الأرواح والعتاد، مشيراً إلى أن قوات الجيش تعهدت بالحسم العسكري في مرّان في القريب العاجل.

وتقع منطقة مرّان، التي يتحصن فيها زعيم الميليشيات عبدالملك الحوثي، في شمال غرب محافظة صعدة.

وتشهد منذ أكثر من أسبوع معارك عنيفة، حيث يسعى الجيش الوطني إلى السيطرة الكاملة عليها والوصول إلى زعيم الحوثيين.

أهمية المنطقة
وتقع تلك المنطقة تقع في مديرية حيدان، وتكتسب أهميتها من عدة أشياء منها:

– أنها معقل عبدالملك الحوثي ومركز عملياته
*فيها قتل حسين الحوثي مؤسس الحركة عام 2004
*تختبئ فيها قيادات حوثية نظراً لتضاريسها الجبلية
*فيها كهوف صخرية كبيرة منتشرة على طول الجبال
*تخزن في كهوفها الصواريخ والسلاح بإشراف عناصر من الحرس الثوري الإيراني

وكانت مصادر عسكرية يمنية قالت إن قوات الجيش الوطني مدعومة بقوات التحالف توغلت في عمق محافظة صعدة، وفرضت حصاراً على الميليشيات في مرّان استعداداً لاقتحامها.

وأوضحت المصادر أن مدفعية الجيش استهدفت تعزيزات دفعت بها ميليشيات الحوثي من مديرية سفيان التابعة لمحافظة عمران إلى مثلث مرّان، في محاولة يائسة لاستعادة مواقع كانت قد خسرتها، إلا أن القصف أحبط تلك المحاولة وكبدها خسائر فادحة.
المصدر : العربية
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر