الاحد في ١٨ تشرين الثاني ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 11:48 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
علوش: الحكومة وفق نظرة الحريري لا رغبـة الآخرين
 
 
 
 
 
 
٢٣ تموز ٢٠١٨
 
أشار عضو المكتب السياسي في تيار "المستقبل" النائب السابق مصطفى علوش الى أن الرئيس المكلف سعد الحريري يسعى الى تأليف حكومة متوازنة وفق نظرته وليس وفق رغبة الآخرين.

وفي حديث الى وكالة "أخبار اليوم"، حذّر علوش من المحاولة القائمة حالياً من أجل الإلتفاف على إتفاق الطائف، من خلال الايحاء بأن رئيس الجمهورية (العماد ميشال عون) استعاد سلطاته من خلال القدرة على ايقاف الحكومة أو من خلال الثلث المعطّل، لكن الحريري يرفض أي مسعى من هذا النوع.

وفي هذا السياق، انتقد علوش لغة العنتريات والمزايدات حول الصلاحيات والقوة، معتبراً أن هذا الأمر يستفزّ الناس، لأنها قد تؤدي الى إعادة طرح جذري لكل المعطيات في البلد ومن ضمنها الدستور.

وهنا قال علوش: أي طرح حول الدستور سيفتح الباب بشكل كامل على بنود منه. إذ ليس صحيحاً أنه يمكن للبعض معالجة نقطة دون طرح نقاط أخرى.

واضاف: الحريري يعمل باتجاه واحد، يبدأ بتشكيل حكومة وحدة وطنية تضمن الأطراف الفاعلة الأساسية من خلال توازن دقيق يحول دون إمكانية أي طرف من إسقاطها ساعة يشاء.

وعن الدخول الروسي الى خطّ عودة النازحين السوريين، أشار علوش الى أن الحريري مسؤول عن هذا الملف انطلاقاً من كونه رئيس السلطة التنفيذية. وإذا ظهرت اليوم فرصة مؤاتية من خلال التفاهم الروسي الأميركي، فعليه ان يلتقط الفرصة، موضحاً "أن وزراء آخرين كوزير الخارجية ووزير الدولة لشؤون النازحين وغيرهم يجب ان يساعدوا في الأمر، لكن رئيس السلطة التنفيذية يبقى هو الأساس".

وسئل: هل هناك إمكانية لتشكيل لجنة لبنانية – روسية لمتابعة ملف النازحين قبل تأليف الحكومة؟ أجاب: هناك لجنة كان قد شكّلها مجلس الوزراء برئاسة الحريري في مرحلة سابقة ويفترض بهذه اللجنة ان تسرّع وتيرة عملها خصوصاً وأن المعطيات اليوم طارئة وملحّة ولا يمكن انتظار تأليف الحكومة.

على صعيد آخر، سئل: هل سفر وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال جبران باسيل سيؤدي الى تأخير في التشكيل؟ أجاب علوش: التأليف ليس مرتبطاً بشخص ولكن على أي حال وجود باسيل يعيق التأليف وليس العكس. ولكن عملياً من نهاية المطاف من سيوقّع على مرسوم تأليف الحكومة هو رئيس الجمهورية، وإذا كان الأخير لا يستطيع التواصل مع باسيل بواسطة الهاتف فإن الأمر يكون مستغرباً.
المصدر : أخبار اليوم
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر