الثلثاء في ٢٥ ايلول ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 08:40 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
الحريري استقبلت وفداً من القوى الإسلامية في عين الحلوة
 
 
 
 
 
 
١٩ تموز ٢٠١٨
 
استقبلت النائب بهية الحريري في مجدليون وفدا من القوى الاسلامية في مخيم عين الحلوة ضم "رئيس الحركة الاسلامية المجاهدة الشيخ جمال خطاب ومسؤول عصبة الأنصار الشيخ ابو طارق السعدي والناطق بإسم العصبة الشيخ ابو الشريف عقل والحاج عيسى المصري من الحركة المجاهدة".

وجرى خلال اللقاء التداول في المستجدات على الساحة الفلسطينية عموماً وفي اوضاع المخيمات ولا سيما مخيم عين الحلوة من مختلف الجوانب الأمنية والحياتية . وتم التوقف بشكل خاص عند ظاهرة اطلاق النار في المخيم والتي تسببت مؤخرا في مقتل الفتى سليم هادي في حارة صيدا وكان تأكيد على ضرورة متابعة العمل من اجل تسليم المطلوبين في هذه الحادثة واتخاذ خطوات رادعة منعاً لتكرارها ولوضع حد لظاهرة اطلاق النار .

عقل

واثر اللقاء تحدث الشيخ أبو الشريف عقل بإسم الوفد فقال " أبرز الأمور التي تطرقنا اليها في هذا اللقاء هي قضية تقلق الجميع داخل المخيم وخارجه وتسيء للجميع وهي ظاهرة اطلاق النار في المناسبات والتي اودت بحياة فتى. وانا بإسم القوى الإسلامية أغتنم هذه الفرصة لأتقدم بأحر التعازي الى الشعب اللبناني عامة ولذوي هذا الفتى الفقيد خاصة ، ونسأل الله سبحانه وتعالى ان يتغمده برحمته .ونحن ابلغنا السيدة ام نادر استياء الطيف العام في المخيم من هذه الظاهرة واننا مع كل اجراء تتخذه الدولة اللبنانية من اجل انهاء هذه الظاهرة. وأبلغناها انه لا يوجد في المخيم سلاح ليس له انتماء ، واذا كان هناك من يطلق النار وينتمي الى القوى الاسلامية فنحن مسؤولون عن تسليمه ، واذا كان من يطلق النار ينتمي الى فصيل من فصائل منظمة التحرير يجب ان تتحمل فصائل المنظمة المسؤولية ، واذا كان ينتمي الى فصائل التحالف فهم كذلك مسؤولون عن تسليمه".

واضاف:" الجميع يجب ان يتعاون مع القوة المشتركة من أجل انهاء هذه الظاهرة وتسليم كل من يسيء الى المخيم والى القضية الفلسطينية والى الجوار اللبناني . وقد اتفقنا على خطوات محددة من شأنها ان تساهم في تلاشي هذه الظاهرة ".

وتابع :" كما تطرقنا الى بعض القضايا الحياتية التي تخص ابناء المخيم ومنها تخفيف الاجراءات على الحواجز وتسهيل عملية اخراج النفايات منه وتسهيل ادخال مواد البناء وشكرناها على جهودها ودعمها الدائم لقضايا الشعب الفلسطيني" .
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر