الاحد في ٢٣ ايلول ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 10:05 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
لقاء لفاعليات بيروتية بدعوة من الدامرجي
 
 
 
 
 
 
١٤ تموز ٢٠١٨
 
بدعوة من مستشار الرئيس سعد الحريري عصام الدامرجي، عُقِدَ أمس لقاءٌ تشاوري في منزله في الرملة البيضاء، حضره عضو كتلة "المستقبل" النائب نزيه نجم، ,الامين العام لـ"تيار المستقبل" أحمد الحريري، وحشد من فاعاليات بيروت الاقتصادية والاجتماعية والسياسية.
نجم
أكد النائب نجم خلال اللقاء، ان "الرئيس سعد الحريري لا يترك فرصة الا ويستغلها من أجل تشكيل الحكومة واستكمال مسيرة النهوض الاقتصادي في البلد".
وقال: "البارحة، اقترحنا بالكتلة قانون "العقارات والتسليفات لذوي الدخل المحدود"، ولدينا خلية عمل لا تتوقف تبحث في الامور الاقتصادية وطريقة الدعم الصناعي ودعم الشركات والحوافز التي ستعطى للصناعيين وغيرها من الأمور التي تهم المواطن اللبناني، ونحن اليوم بصدد اطلاق آلية تتضمن:
- اطلاق ورشة تشريعية وتنظيمية لمكافحة الفساد.
- مكننة كل الادارات والمؤسسات العام وتحديث القوانين وتسهيل معاملات المواطنين.
- تقليص الانفاق العام غير المجدي وترشيده.
- اقرار اصلاحات قانونية وتنظيمية لازالة المعوقات امام القطاع الخاص.
- تحرير القطاع العام من الاعباء الوظيفية غير المنتجة.
- اعادة الاعتبار لدور مجلس الخدمة المدنية.

- دعم مؤسسات الابتكار.
- وقف النزف الحاصل بالضمان الاجتماعي مع تأمين ضمان الشيخوخة.
- وضع خطة اسكانية شاملة لاستراجع اهلنا الذين اصبحوا خارج بيروت.
- تفعيل النقل المشترك.
- الاهتمام بالقطاع الصناعي".
واوضح أن "الرئيس الحريري لديه مشاريع عدة من أجل النهوض بالاقتصاد، ننتظر تشكيل الحكومة من اجل البدء بالمشاريع الاصلاحية. نحن لدينا كامل الثقة بدولة الرئيس الحريري وبسياسته الحكيمة ونفسه الطويل".
الدامرجي
من جهته، قال الدامرجي: "لقاؤنا اليوم في هذه الامسية الطيبة مع رجال اعمال ووجوه اجتماعية في العاصمة بيروت هو لرفع الصوت عالياً بأن لبنان لم يعد يحتمل المناكفات بين الكتل والقوى السياسية، وليكن شعارنا المواطن اولاً ولا يمكن للمواطن اللبناني والمقيم والقادم الى لبنان ان يشعر بالامان والراحة الا بوجود حكومة توحي بالثقة ويوحي رئيسها بأنه موضوع ثقة اللبنانيين والعرب والمجتمع الدولي".
أضاف: "من غير المسموح ان يصار الى التلاعب بالأمن الاجتماعي والاقتصادي للبنان وكلنا يدرك حجم الرئيس سعد الحريري على الصعيد المحلي والعربي والدولي، والرأي العام ينتظر حكومة برئاسة الرئيس سعد الحريري ولا يهم الناس حصة هذه الكتلة أو تلك، ولا يعني المواطن أن هذا له حصة ما في الحكومة وذلك له حصة زيادة أو نقصانا".
وأوضح أن "ما يهمنا كعاملين في حقل الصناعة والتجارة وغيرها أن لبنان هو حصة اللبنانيين وان رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء هما في خدمة المواطنين والحكومة مجتمعة هي بخدمة اللبنانيين جميعاً. صرختنا اليوم من بيروت لكل اللبنانيين ولكل القوى السياسية ان توقف مناكفاتها ومصالحها الذاتية وأن يكون شعار الجميع قولاً وفعلاً لبنان أولاً وثانياُ وثالثاً".
وتوجه الدامرجي للمعرقلين بالقول: "دعو الرئيس المكلف سعد الحريري ينجز اتصالاته ويشكل حكومة الناس لأننا نعتقد ان الحكومة بكل أعضائها هي حصة المواطن اللبناني الباحث عن فرصة عمل، وحصة اللبناني العامل للخروج من الأزمة الاقتصادية والاجتماعية والتربوية التي تعاني منها البلاد والعباد".
أضاف: "باسمكم جميعاً نقول للمختلفين والمتناكفين والطامحين والطامعين ارحموا هذا الوطن، وضعوا طاقاتكم وقدراتكم بتصرف بتصرف الرئيس المكلف سعد الحريري الحريص على مصلحة البلد والذي قدم الكثير الكثير من رصيده الشعبي والمادي لانقاذ لبنان وابعاده عن الحروب والفتن التي تعصف بدول الخليج".
واقترح الدامرجي إنشاء خلية أزمة اقتصادية واجتماعية من أجل الضغط على المعنيين للاسراع بتشكيل حكومة جديدة برئاسة الرئيس سعد الحريري.
وختم بالقول: "على الذين يتوهمون ان لديهم خيارات بديلة او عرائض جاهزة نقول لهم الرئيس سعد الحريري كان وسيبقى اولاً واخيراً للنهوض بالاقتصاد والبلاد ويقود حكومة كل لبنان".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر