الاحد في ٢٣ ايلول ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 12:08 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
باسيل في إطلاق اللجنة المركزية لعودة النازحين: قضيتنا الأساسية الحفاظ على الهوية
 
 
 
 
 
 
١٢ تموز ٢٠١٨
 
أوضح وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال جبران باسيل، في إطلاق اللجنة المركزية لعودة النازحين، أن "هدف اللجنة هو تسهيل وتشجيع العودة ومنع اي احتكاك بين الشعبين اللبناني والسوري والاتصال والعمل مع البلديات وبمرحلة ثانية مع المؤسسات وعلى رأسها الأمن العام".

وأشار الى أن "اليوم ظروف العودة تأمنت والأراضي السورية تعمّ فيها اجواء المصالحة ونحن التيار لم نعد نستطيع الانتظار وحكومتنا منذ ٤ سنين لم تقرّ خطوة العودة بعد".

ولفت الى أن "إطلاق اللجنة المركزية لعودة النازحين تمت اليوم بذكرى ١٢ تموز ونحن الشعب اللبناني اعطينا المثل لعيش اللبناني على ارضه، وانتصر اللبناني على آلة الحرب الإسرائيلية المدمرة، وقد تمّ اطلاقها اليوم لأننا على أبواب تأليف حكومة مهمتها تأمين العودة الكريمة والآمنة والاتفاق على ملف استراتيجي هو العودة، وليس خافياً انه تتجمع حوله اعتراضات خارجية وداخلية لا تريد العودة".

وأوضح باسيل أن "قضيتنا الاساسية هي الحفاظ على الهوية. ولا نريد ان يصاب الشعب السوري ما اصاب الشعب الفلسطيني وسنعمل ما في وسعنا كي لا تتكرر المأساة الفلسطينية على السوريين"، مستطردا "التيار لا ينصب العداء للسوريين ولا للنظام ويستطيع التواصل مع الجميع في هذا الموضوع، لأنها قضية إنسانية وسيادية ومرتبطة بالاقتصاد الوطني وبحياة المواطنين".

ورأى أن "عودة النازحين السوريين شرط ضروري للنهوض بالاقتصاد، الّا انه ليس كافيا"، لافتا الى أن "المبادرة بالتوقيت غير منسقة مع احد لكن بالمضمون نعم والتيار لن يأخذ مكان الدولة اللبنانية ولا اي جهاز لكن كي نكون عامل مساعد للعودة".

ورأى باسيل، ان "التحدي الكبير هو ان نحوّل هذا المشروع من مشروع حزبي الى مشروع شعبي اهلي وطني"، لافتا الى أن "الدولة اللبنانية لا تطبق قوانينها على ارضها وهي مقصرة تجاه مواطنيها عندما لا تحميهم بالاقتصاد والعمل".

وإعتبر أن "عملنا وطني لبناني وهو لا يقوم على اتصال مع الجانب السوري ولا سواه لأن هذا دور الدولة اللبنانية ومسؤوليتها".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر