الاحد في ٢٣ ايلول ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 01:13 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
مهرجان إنتخابي للائحة "المستقبل لعكار" في ببنين
 
 
 
 
 
 
١٩ نيسان ٢٠١٨
 
أقيم في "الحارة الشرقية" لببنين مهرجان إنتخابي للائحة "المستقبل لعكار" بدعوة من رئيس "اتحاد روابط مخاتير عكار" مختار ببنين زاهر الكسار، وتأييد من "آل الكسّار في ببنين".

وحضر المهرجان المرشّحون: هادي حبيش، جان موسى، طارق المرعبي، محمد سليمان، وهبي قاطيشا، وعضو المكتب السياسي في "تيار المستقبل" سامر حدارة، منسق عام عكار في "تيار المستقبل" خالد طه، رؤساء روابط مخاتير، مخاتير وحشد من أبناء البلدة.

قدّمت الحفل رجاء الكسار، ثم تحدث زاهر الكسار فقال: "كلنا مع الرئيس سعد الحريري وستبقى سماء عكار زرقاء" وشرح مزايا المرشّحين على لائحة المستقبل لعكار.

وأوضح ان "كل المرشحين هم أبناء ببنين، وببنين ستقول كلمتها في السادس من أيار وفاء للرئيس سعد الحريري، الذي أحبّ ببنين وزارها مرات عدة ".

كما طالب "بوزارة خدماتية لببنين" موصياً أعضاء اللائحة بأن يبقوا موحّدين لأجل عكار".

ثم تحدث كل مرشّح على حده، فقال محمد سليمان: "يدنا بيدكم أهالي ببنين وعكار، مع دولة الرئيس لتحصيل حقوق عكار المسلوبة فلا حرمان بعد اليوم بإذن الله تعالى".

وشدد وهبي قاطيشا على أن "حزب القوات يشبه تيار المستقبل، وها نحن في عكار متحالفين من أجل بناء وطن مع تيار المستقبل، وسنعمل مع تيار المستقبل نحو دولة عادلة ومتطورة لأجل جميع اللبنانيين".

جان موسى قال: بدأنا المشوار من سنوات وكانت دائماً لقاءاتنا تمر في ببنين لأنها صخرة من صخور عكار. نحن تربينا على نهج الرئيس الشهيد رفيق الحريري، هذا النهج الذي انطلق بالإعمار والبناء الذي عمّر البلد، وسنبقى إن شاء الله مع الرئيس سعد الحريري كلنا في خدمة عكار.

ووجه طارق المرعبي "تحية لأهلنا واخوتنا في ببنين نحن نكبر بكم وسنبقى يد واحدة في السادس من أيار للتصويت للائحة المستقبل لعكار".

بدوره، رأى هادي حبيش أن "ببنين في قلب كل واحد فينا وفي قلب الرئيس سعد الحريري سنبقى حاملين همومها في وجداننا مسؤوليتنا كبيرة في السادس من أيار".

واعتبر "أن كل اللوائح همها إسقاط الرئيس سعد الحريري، من هنا علينا أن لا نهتم للشائعات وأن نتوحّد من أجل تيار المستقبل وأن نهدي الرئيس الحريري انتصار كاسح في السابع من أيّار".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر