الاحد في ١٨ شباط ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 09:50 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
شراكة بين وزارة الإعلام والأمم المتحدة
 
 
 
 
 
 
٦ شباط ٢٠١٨
 
وقّع وزير الإعلام، ملحم الرياشي، مذكرة تفاهم مع مركز الأمم المتحدة للإعلام في بيروت بشخص مديرته مارغو الحلو، حدد فيها الطرفان إطارا لشراكة إعلامية لمدة سنة هدفها الترويج لأهداف التنمية المستدامة في لبنان، المعروفة بأجندة 2030.

وقال الرياشي إن أهمية المذكرة تكمن في أنها ستساعد لبنان ليكون حاضرا في الاعلام الدولي والاممي، في كل مشاكله وحسناته وسيئاته للاضاءة عليها والمساهمة في تحسينها بشكل او بآخر، مشيراً إلى أن "مبادرات وزارة الإعلام ستكون حاضرة على صفحات الامم المتحدة، خصوصا واننا في صدد تحضير هيكلية جديدة لوزارة الاعلام ستبصر النور قريبا وعلى وشك ان تصدر لتطل وزارة الاعلام على اللبنانيين بحلة جديدة كوزارة للحوار والتواصل. فلبنان بطبيعته منبر اساسي للحوار بين الثقافات والشعوب والحضارات والسياسات، فكيف بالحري إذا كان هناك بنية تحتية جاهزة لتلقف الموضوع".

وتابع الرياشي: "صحيح ان وسائل الاعلام الرسمية ليست قوية كما يفترض ان تكون، ونسعى ان تكون، ولكنها ليست للرسميين بل ملك كل الناس وملك الشعب اللبناني وملك القضايا المشتركة بين لبنان وكل الامم، وانا اضع هذه الوسائل الاعلامية بتصرف المشروع وسنوقع لاجل لبنان ولاجل الانسان".

من ناحيتها، نوهت الحلو في كلمتها بـ"جهود الوزارة والوزير معا في رفع مستوى الخدمات الإعلامية في لبنان، ومعه مستوى الوعي والالتزام الوطني بحقوق الإنسان ومنها حرية الإعلام والتواصل". وقالت: "إن هذه الشراكة جديدة بمضمونها إنما هي قديمة بوجودها، لا سيما وأن الوزارة لم تبخل يوما بدعمها لعمل الأمم المتحدة، وخصوصا في المجال الإعلامي"، مؤكدة أن "المركز بدوره على استعداد دائم لتقديم أي دعم للوزارة للمساهمة في تنمية القطاع الإعلامي في لبنان، خدمة لأولويات المنظومة الدولية والوزارة المشتركة".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر