الاحد في ١٨ شباط ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 07:06 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
فتفت: "حزب الله" يحاول الحصول على اكبر عدد من النواب للسيطرة سياسياً على البلد
 
 
 
 
 
 
٤ شباط ٢٠١٨
 
بدعوة من قطاع المحامين في منسقية الضنية في تيار المستقبل أقيم فطور صباحي للمحامين المنتسبين الى تيار المستقبل في المنية والضنية وذلك في مطعم قصر الأمراء في بلدة سير، حضره النواب أحمد فتفت وكاظم الخير وقاسم عبد العزيز، عضو المكتب السياسي في تيار المستقبل معتز زريقة، منسق قطاع المحامين في لبنان عمر الكوش ممثلاً بالمحامي كوستي عيسى، منسقا عام تيار المستقبل في الضنية والمنية نظيم الحايك، وخليل غزاوي، الدكتور هيثم الصمد، أعضاء مكتب منسقية الضنية إضافة الى المحامين.

بعد النشيد الوطني وكلمة ترحيبية من مسؤول المحامين في منسقيات المنية والضنية وزغرتا المحامي محمد على الخير، ألقى المحامي كوستي عيسى كلمة منسق عام قطاع المحامين في تيار المستقبل، شدّد فيها على أهمية دور المحامين في الحياة الوطنية، لا سيما في الاستحقاق الانتخابي، وضرورة مواكبة عمليات الترشيح والفرز ، والأدوار المطلوبة في لجان القيد، ومعالجة الأمور القانونية، بكثير من التعاون والتنظيم، نظراً للمسؤولية الكبيرة التي يتطلبها هذا الاستحقاق، داعياً المحامين الى تنسيق العمل، والعناية بالأمور التنظيمية وفقاً للهيكلية للتيار بما ينعكس إيجاباً على نتائج الانتخابات، ويعزز الانتماء لتيار المستقبل.

بعدها تحدث منسق قطاع المهن الحرة في منسقيات المنية والضنية وزغرتا في تيار المستقبل خالد بدرة عن الصفات الاخلاقية والانسانية والانمائية والثقافية التي يؤديها المنتسبون والفاعلون في قطاع المحن الحرة، معددا الانجازات التي حققها هذا القطاع في مسيرته التنظيمية، واستثمار الجهود خدمةً لمشروع تيار المستقبل وقضاياه الوطنية.

بعدها ألقى النائب احمد فتفت كلمة تحدث فيها عن "اهمية الانتخابات النيابية القادمة بالنسبة لمستقبل لبنان ، فحزب الله يحاول الحصول على اكبر عدد من النواب من اجل السيطرة سياسياً على البلد مستعيناً بالسلاح والمال في معركته الانتخابية من أجل تحقيق هدفه".

واعتبر فتفت " ان حزب الله يحاول ان يخرق الساحة السنية بحلفائه المحسوبين عليه للحصول على اكثرية متعددة الطوائف تنتمي فعلياً اليه، وتساعده في تحقيق مشروعه المتمثل بالسيطرة على البلد، وتأمين تغطية له في ذلك".

وشدد فتفت على "ضرورة التصدي لهذه المحاولة وهذه معركة تيار المستقبل الاساسية من اجل منع وضع اليد على البلد ومحاولة القضاء على الحرية والسيادة الوطنية، والحفاظ على كرامة الوطن، وهذه عناوين يرفعها تيار المستقبل ويمارسها في نضاله السياسي والسيادي".

وحول الذكرى الثالثة عشر لمناسبة ١٤ شباط تحدث فتفت عن الرئيس الشهيد رفيق الحريري الذي "كان مثالا لرجل الدولة والذي تحمل الكثير الكثير من اجل البلد وقدم التضحيات الجسام، وتحمّل الاتهامات الباطلة حفاظاً على مشروع الدولة ، حتى دفع حياته ثمناً في أجل كرامة لبنان ، وبناء دولة القانون والمؤسسات وكان شعاره دائماً (مش مهم من يبقى ومن بروح ، المهم يبقى البلد".

ودعا فتفت الى القيام بالادوار المطلوبة في الاستحقاق النتخابي ، واهمية ان يقوم كل من موقعه بما تتطلبه المرحلة المعركة الانتخابية وذلك نظراً لحساسية المرحلة، وأهميتها الوطنية، خاتماً بضرورة توعية الناس والناخبين بتثقيفهم حول قانون الانتخابات الجديد ليقوموا بادوارهم بكثير من النضوج ومعرفة اهمية هذا الاستحقاق".
المصدر : almustaqbal.org
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر