الخميس في ١٦ اب ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 11:45 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
واشنطن توضح: لم نسلم صواريخ أرض جو لمقاتلين في سوريا
 
 
 
 
 
 
٤ شباط ٢٠١٨
 
لم تمض ساعات على إسقاط طائرة عسكرية روسية في إدلب ومقتل طيارها، حتى سارعت واشنطن إلى نفي الادعاءات التي راجت، بتزويدها صواريخ محمولة على الكتف مضادة للطائرات لأي جهة مقاتلة بسوريا.

وقالت هيذر ناورت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية مساء السبت إن واشنطن لم تزود مطلقاً أي جماعة في سوريا بصواريخ أرض جو تطلق من على الكتف، وأنّ بلادها تشعر بقلق عميق من استخدام مثل هذه الأسلحة بسوريا.

كما أشارت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية إلى أنّ الحل لهذا العنف هو العودة إلى عملية جنيف بأسرع ما يمكن داعية روسيا إلى الوفاء بالتزاماتها في هذا الصدد.

وكانت هيئة تحرير الشام (النصرة سابقاً) تبنّت إسقاط طائرة (سو 25) روسية في ريف إدلب السبت، وقالت إن أحد مقاتليها أسقطها مباشرة بصاروخ مضاد للطائرات.

البنتاغون ينفي

إلى ذلك، نقلت وكالة سبوتنيك الروسية عن المتحدث باسم البنتاغون إريك باهون قوله إن الولايات المتحدة لم تزود أيا من القوات الحليفة لها في سوريا بأسلحة أرض - جو ولا نية لها للقيام بذلك مستقبلا.

وأوضح المتحدث أن عملياتهم تتركز في المناطق التي يقومون بمهام قتالية ضد داعش مؤكدا أنهم سيجرون تحقيقات حول مجالات استخدام هذا السلاح لضمان سلامة شركائهم.
المصدر : العربية
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر