الاثنين في ٢١ ايار ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 10:12 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
الهواتف قد تكون هي السبب في قتل الحيوانات المنوية لديك !!
 
 
 
 
 
 
٣ شباط ٢٠١٨
 
على الرغم من أن الرجل ينتج ملايين الحيوانات المنوية يومياً، الا إن مجموعة من العوامل الخارجية مثل درجة الحرارة، يمكن أن تؤثر على صحتها. ولأن خلايا الحيوانات المنوية تحتاج حوالي 75 يوماً حتى تنضج، فإن الإضرار بها يمكن أن يؤثر على خصوبتك.

اليك سبعة أمور وعادات أثبتها العلم وقد تؤدي الى قتل الحيوانات المنوية لديك وتأخر حدوث الحمل:

1- درجات الحرارة المرتفعة
الخصية البشرية لا يمكن أن تعمل بشكل صحيح إلا إذا كانت قادرة على البقاء أكثر برودة من بقية أعضاء الجسم.
بحسب تشريح جسم الذكر فهناك مسافة فاصلة بين الخصية ودرجة حرارة الجسم الأساسية لتركها أقل درجة حرارة.

إذا تم رفع درجة حرارة الخصيتين إلى 98˚، يتوقف إنتاج الحيوانات المنوية، أو يصبح عدد الحيوانات المنوية أقل وقد تتاثر حركتها، وبالتالي من الممكن أن تتاثر الخصوبة لدى الرجل بعد انقطاع الانتاج لعدة أشهر.

2- أحواض الاستحمام الساخنة
وفقاً لدراسة نشرت في عام 2007، البقاء لمدة 30 دقيقة في الجاكوزي أو حوض استحمام ساخن يمكن أن يقلل مؤقتاً من إنتاج الحيوانات المنوية.

3- السراويل الضيقة
كما تبين فإن لارتداء السراويل الضيقة أو الملابس الداخلية الضيقة تأثير على عدد الحيوانات المنوية وانخفاضها لدى الرجل، خاصة إن تم ذلك على فترة طويلة من الزمن، مما يؤدي الى ايجاء بيئة غير مناسبة ودرجات حرارة عالية لا تناسب انتاج الحيوانات المنوية ونضجها.

4- الدوالي
حوالي 15٪ من الرجال يعانون من مشاكل الدوالي في الخصيتين وتضخمها في كيس الصفن، والنسبة الأكبر تكون في الخصية اليسرى.

والدوالي هو تضخم وتوسع في الأوردة قد يؤثر على عملية انتاج الحيوانات المنوية، ويكون التأثير من خلال وقف عملية تدفق الدم وتوريده الى الخصيتين بشكل سليم، وارتفاع درجة حرارة كيس الصفن.

يوصي الاطباء بضرورة علاج المشكلة والتخلص منها، وعادة ما يكون العلاج من خلال إجراء عملية جراحية، أو غير جراحية باستخدام القسطرة. فبعض الأطباء يعتقدون أن الجراحة قد تحسن نوعية السائل المنوي.

5 -أجهزة الكمبيوتر المحمولة
وفقاً لباحثين في جامعة ولاية نيويورك في ستوني بروك (Stony Brook)، هناك علاقة مباشرة بين استخدام الكمبيوتر المحمول وزيادة درجة حرارة الصفن التي قد تصل إلى 35˚ في بعض الاحيان.

هذه الزيادة لها تأثير ضار على الحيوانات المنوية وعكلية تشكيلها، لذلك حاول قدر الامكان استخدام المكتب ووضع الكومبيوتر المحمول عليه بدلاً من استخدام ساقيك لحمله.

6- الهواتف الخلوية
وجدت دراسة أجريت عام 2008 أن الرجال الذين لديهم أعلى استخدام للهواتف الخلوية بما يزيد عن أربع ساعات يومياً، كان لديهم عدد الحيوانات المنوية، ومعدلات الحركة، والتشكل أقل بكثير من غيرهم. ومع ذلك فإن الدراسات لا زالت غير قوية وغير كافية بهذا الخصوص.

لذا يوصي عادة بحمل الهواتف في حقائب بدلاً من الجيوب للحد من التعرض للإشعاع.

7- أسلوب الحياة
استهلاك التبغ والكحول والماريجوانا يمكن أن يؤثر سلباً على الصحة الجنسية للمرأة والرجل.

وفقاً لدراسة أجريت عام 2010، يؤثر تعاطي الكحول سلباً على نوعية السائل المنوي وإنتاجه، في حين أن تدخين السجائر يضعف حركة الحيوانات المنوية.

وتظهر دراسات أخرى أن تدخين السجائر يمكن أن يضر الحمض النووي للحيوانات المنوية ويؤدي إلى زيادة ضعف الانتصاب.

وبكل تأكيد فالماريجوانا ليست امنة أبداً وبحسب الدراسات فإنها تؤدي إلى الحد من عدد الحيوانات المنوية، وظيفتها، والخصوبة الكلية للذكور.
المصدر : ويب طب
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر