الجمعة في ٢١ ايلول ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 01:40 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
روكز: التحدي الأول والأهم هو اللامركزية الادارية
 
 
 
 
 
 
٦ اذار ٢٠١٨
 
أكد العميد شامل روكز أن لقاءه مع أبناء كسروان الفتوح - جبيل ليس لقاء انتخابياً بقدر ما هو خطوة لتثبيت البرنامج الذي أحمله لنعمل على تنفيذه معاً خلال السنوات الاربعة القادمة.

وخلال حفل اطلاق حملته الانتخابية، في حضور حشد نيابي الى جانب ئيسي اتحادي بلديات كسروان الفتوح وجبيل، ورؤساء وأعضاء المجالس البلدية والاختيارية والفعاليات الديبلوماسية والاقتصادية والاجتماعية والدينية والصحافية وحشد من أبناء الدائرة، شدد العميد روكز على أن عنوان البرنامج الانتخابي اختير "لبنان أفضل" لأن اللبنانيين يستحقون لبنان أفضل، الذي يعني كسروان أفضل، الفتوح أفضل وجبيل أفضل.

وأكد العميد روكز أن التحدي الأول والأهم، هو اللامركزية الادارية التي "لم تعنِ الفيدرالية يوماً، إنما بالنسبة لنا في كسروان الفتوح - جبيل، هي تعني حق انشاء محافظة كسروان وجبيل واقرارها، لأنها تعني أولوية مصلحة المواطن اليومية على التجاذبات السياسية الضيقة. "

ولفت الى ان التحدّي لتحقيق الإنماء الذي نطمح اليه، ليس تحدياً أمام النواب فقط، إنّما هو تحدٍّ يداً بيد مع كلّ رئيس بلدية وعضو مجلس بلدي ومختار وفعالية سياسيّة ودينيّة واقتصاديّة وتربويّة واجتماعيّة.
العميد روكز اعتبر أن الجيش القويّ هو العمود الفقري لبلد سيّد وحرّ ومستقل يسُوده الاستقرار، مؤكداً ان دماء الشهداء أمانة يحملها في قلبه وضميره، وأن من أجلهم ومن أجل دموع أمّهاتهم ومن أجل لبنان القويّ نريد جيشاً قويّاً، من أجل شرفهم وتضحياتهم ووفائهم نريد أن يبقى ايماننا بلبنان قويّاً. اقتصادياً، تأكيد دعم مطالبة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون بحق اللبنانيين باقتصاد منتج ودعم الاستثمار وتشجيعه وضمانه بقوانين مواكبة وعصريّة وقضاء مستقلّ ، مع التشديد على أن أيّ إصلاحات اقتصادية أو سياسية لا يمكن ان تستقيم من دون حزمة من السياسات الاجتماعية التي تضمن حقوق المواطن الأساسية.

العميد روكز لفت الى أهمية أن نعرف حقوقنا، والى أن الأهمّ هو في أن نصل اليها، وأن الأكثر أهميّة هو ان تحفظ الدولة حقوقنا بشكل مطلق، بجوّ من الحريّات العامّة والكاملة وفي طليعتها حريّة الصحافة والمعتقد وحريّة الرأي.

وأكد أن برنامجه الطموح يتحقّق مع اعادة هيكلة النظام السياسيّ بركائز دولة راسخة،ومؤسّسات فاعلة، حكّام عادلين وقضاء عادل، اقتصاد مزدهر، حرية مصانة وسيادة محفوظة. وختم مشدداً على ان زمن الوعود الوهميّة ولّى، وصار وقت الأمل
المصدر : mtv
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر