الاربعاء في ١٩ ايلول ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 11:01 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
هدنة الغوطة..المدنيون عالقون والأمم المتحدة تؤكد سقوط قتلى وجرحى بقصف الكلور
 
 
 
 
 
 
١ اذار ٢٠١٨
 
أعلن مارك لوكوك مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية أن نحو 40 شاحنة محملة بالمساعدات الإنسانية جاهزة للتوجه إلى الغوطة الشرقية قرب دمشق.

وأكد لوكوك استمرار القصف مع انتهاء اليوم الثاني من الهدنة الإنسانية المؤقتة التي أمرت بها روسيا في الغوطة.

وأشار إلى أن الممر الذي تحرسه عناصر النظام السوري والقوات الروسية لم يشهد خروج أحد من المدنيين حتى الآن.

وكان مجلس الأمن الدولي قد عقد الأربعاء، جلسة للاستماع إلى تقرير حول الوضع الإنساني في سوريا.

وقال وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، مارك لوكوك، إن قتلى وجرحى سقطوا في منطقة الشيفونية بالغوطة من جراء قصف بغاز الكلور.

وأكد أن قرار الهدنة لم ينفذ في سوريا حتى الآن، مشيراً إلى هدنة الـ 5 ساعات التي أعلنتها روسيا في الغوطة لا تكفي لدخول قافلة مساعدات.

وأشار إلى أن الأوضاع تأزمت بشكل كبير منذ تبني قرار الهدنة في سوريا.

وحذر المسؤول الأممي من أن سوريا تشهد المزيد من الوفيات بسبب الجوع والمرض والقصف المتواصل في سوريا.

وأعلن أن مخيمات اللجوء السورية تجوزت قدرتها الاستيعابية بنسبة 400%.

وفي كلمته، أكد وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية، جفري فلتمان، أن الأمم المتحدة ستواصل المطالبة بالعدالة وملاحقة المسؤولين عن الجرائم في سوريا.

وأوضح أن الأمم المتحدة تندد بالانتهاكات المتواصلة للهدنة في سوريا من أي طرف.
المصدر : المستقبل
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر