الجمعة في ١٦ تشرين الثاني ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 12:03 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
الموفد السعودي في معراب: لا مانع في الحرب اذا كانت تعيد نفطنا.. ودعوة الحريري الى السعودية مبادرة جديدة
 
 
 
 
 
 
٢٦ شباط ٢٠١٨
 
أكد رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع، بعد المحادثات التي أجرها موفد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز إلى لبنان المستشار في الديوان الملكي نزار العلولا، يرافقه السفير السعودي لدى لبنان وليد اليعقوب والوزير المفوض في الديوان الملكي وليد البخاري، في حضور وزير الإعلام ملحم الرياشي والنائبة ستريدا جعجع، أن "المحادثات كانت مباشرة، وطالت المشاكل الرئيسية التي يعاني منها لبنان"، وقال: "بحثنا بالمشاكل الاساسية التي تواجه لبنان. وقد طرحت موضوع الحدود البحرية، وما طرحه رئيس الجمهورية ميشال عون طرح منطقي، ولا حل غير هذا الحل".

أضاف: "نحن لا نقبل بأن يقترب اي احد ملمتر واحد على حدودنا ونفطنا، ونرى طرح رئيس الجمهورية بالتحكيم الدولي هو طرح منطقي، ولا مانع في الحرب اذا كانت تعيد نفطنا، ولكنها تطير النفط.

وشدد جعجع على ان "الاستقرار عامل اساسي وهذا ما تعول عليه السعودية، وقال: "كما تطرقنا الى الملف السوري وما يحصل في الغوطة الشرقية غير مقبول بكل المقاييس تحت شعار الحرب على الارهاب، فالنظام السوري يهمه بقاء الارهابيين، وما يحصل في الغوطة يذكرني بقصف زحلة والاشرفية، وهذه ليست حربا على الارهاب بل ارهاب بحد ذاته".

أشار إلى أن "دعوة الحريري الى السعودية مبادرة جديدة".

 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر