الاربعاء في ١٧ تشرين الاول ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 01:35 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
الأنوار: هجمة جديدة للوزير جريصاتي… ولكن على زميله الوزير المرعبي
 
 
 
 
 
 
٢٣ كانون الاول ٢٠١٧
 
:النقمة من انقطاع التيار الكهربائي انتقلت امس من المواطنين الى النواب الذين طرح عدد منهم الصوت داعيا الى الاهتمام بمنطقته التي لا تزيد ساعات التغذية فيها على اربع او خمس ساعات يوميا. ولأن حوالى ?? وزيرا غادروا الى الخارج لتمضية فترة الميلاد ورأس السنة، رأى الوزير معين المرعبي ان الحل الوحيد امامه لتزويد منطقة عكار بالتيار، هو حمل مطرقة وتحطيم المدخل الخارجي لمحطة كهرباء حلبا ثم الدخول مع مساعدين لتشغيل المحطة. وقد اثار علاج الوزير المرعبي للازمة، وزير العدل سليم جريصاتي الذي قال مساء: تصرف الوزير المرعبي غير مقبول، والحصانة لا تنفع مع الجرم المشهود. واضاف قائلا: نحن نتفهم استياء المواطنين وممثلي الشعب من انقطاع التيار الكهربائي في منطقة تعاني من مثل هذه الازمات المعيشية، لكن في الوقت نفسه لا استطيع ان اتفهم هذا التصرف بالذات لا سيما من وزير في الحكومة ونائب في مجلس الامة. وما شهدناه اليوم من تصرف للوزير المرعبي غير مقبول ويعتبر جرما. مطالب وزراء ونواب وكان الوزير محمد كبارة قال امس، أن ما تشهده طرابلس من البحصاص الى القبة وما بينهما من مناطق على صعيد استمرار انقطاع التيار الكهربائي والمياه، هو ظلم كبير لم يعد من الممكن السكوت عنه، لأن الأهالي بدأوا يفتقدون الى أبسط مقومات الحياة في ظل غياب عنصرين هما من أساسيات الحياة اليومية، واضاف: من حق العمال أن يلجأوا الى الاضراب لتحصيل حقوقهم، لكن ليس من حق أحد أن يحرم المواطنين من حقهم في الماء والكهرباء. وقد اثار عدد من الوزراء والنواب امس موضوع انقطاع الكهرباء وقال النائب محمد قباني: وردتنا عدة شكاوى من المواطنين البيروتيين وخصوصا سكان مار الياس - أونيسكو عن انقطاع الكهرباء بشكل متواصل خلال الايام الأخيرة. وقد علمنا أن السبب عدم قدرة الشركة مقدمة الخدمات الحصول على التعاون المطلوب من الادارة بحجة اضراب الموظفين. وقال وزير المهجرين طلال ارسلان: خمسة أيام تبقى فيها أربعة بلدات من قرى الغرب والشحار بيصور، قبرشمون، دفون والبنيه دون كهرباء، والمعنيون غير آبهين للمستشفيات والمدارس والمؤسسات والمنازل ولأبناء هذه المناطق. هذا الأمر مرفوض ومعيب في حق الجميع وعلى الجميع التحرك لحله اليوم قبل الغد. وصدر عن المكتب الاعلامي لعضو كتلة القوات اللبنانية النائبة ستريدا جعجع البيان الآتي: على أثر انقطاع التيار الكهربائي منذ نهار امس عن الخط الذي يغذي بلدة بقاعكفرا وحتى طورزا في منطقة بشري، اجرت عضو كتلة القوات اللبنانية النائبة ستريدا جعجع اتصالا بالمدير العام لمؤسسة كهرباء لبنان المهندس كمال حايك، وتمنت عليه اصلاح الاعطال بأسرع وقت ممكن لكوننا نمر في فترة أعياد، فأبلغها أن نقابة عمال كهرباء قاديشا وكهرباء لبنان في إضراب عن العمل. لذا، تتمنى النائبة جعجع على معالي وزير الطاقة والمياه سيزار ابي خليل معالجة المشكلة بحكمته ودرايته بأسرع وقت لاصلاح الاعطال، فيتمكن الأهالي من تمضية الاعياد على ضوء الكهرباء. بيان المؤسسة واعلنت مؤسسة كهرباء لبنان مساء امس انه في ظل استمرار إضراب نقابة عمالها ومستخدميها، تعلن المؤسسة عن عدم تمكنها من تشغيل معملي صور وبعلبك لعدم سماح النقابة للفنيين بتشغيل مجموعات الانتاج الأربع في هذين المعملين، بما يؤمن قدرة انتاجية إضافية تبلغ حوالي 120 ميغاوات. كذلك ما زال الاضراب يحول دون تصليح المجموعة الثالثة في معمل الزوق الحراري وإجراء الصيانة اللازمة من قبل خبراء الشركة الصانعة الأجانب على المجموعة الثانية في المعمل، الأمر الذي كان ليضيف حوالي 210 ميغاوات على الشبكة كما يحول الاضراب دون استمداد حوالي 100 ميغاوات من سوريا. وبالتالي كان من المرتقب زيادة الطاقة الانتاجية حوالي 430 ميغاوات بدءا من أواخر الاسبوع الحالي، ما يؤمن أكثر من أربع ساعات تغذية إضافية في جميع المناطق اللبنانية خلال عيدي الميلاد ورأس السنة. في المقابل أظهرت النقابة تجاوبا إزاء عملية تفريغ مادة الفيول اويل ونقلها كي لا يصار الى إطفاء أي من مجموعات الانتاج العاملة حاليا سواء في معامل الانتاج أو في الباخرتين التركيتين، فيما بقيت على موقفها لجهة عدم السماح بتشغيل مجموعات جديدة أو إجراء أعمال صيانة أو تصليح على المجموعات المتوقفة، إضافة الى الامتناع عن تصليح كافة الأعطال على شبكات النقل والتوزيع. بناء على ما تقدم، تجدد مؤسسة كهرباء لبنان اعتذارها من جميع المواطنين اللبنانيين لهذا الوضع الاستثنائي الصعب الخارج عن إرادتها.
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر