الجمعة في ٢٠ نيسان ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 07:48 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
لقاء في مجدليون بحث في استكمال خطوات انجاز سندات التمليك العائدة لبيوت التعمير في صيدا
 
 
 
 
 
 
١٢ كانون الاول ٢٠١٧
 
عقدت النائبة بهية الحريري، في اطار متابعتها لملف إنجاز سندات التمليك العائدة لبيوت التعمير في صيدا، اجتماعا موسعا في مجدليون، خصص للبحث في استكمال خطوات استصدار هذه السندات بالتنسيق والتكامل بين الادارات والجهات المختصة، بعدما كان مجلس النواب اقر إقتراح القانون المعجل المكرر الذي كانت الحريري تقدمت به بهذا الخصوص.

شارك في الاجتماع: مدير عام وزارة الاسكان المهندس روني لحود، امين عام الهيئة العليا للاغاثة اللواء محمد خير والعميد أحمد ابراهيم من الهيئة، قائد منطقة الجنوب الاقليمية في قوى الأمن الداخلي العميد سمير شحادة، رئيس اتحاد بلديات صيدا الزهراني رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي، رئيسة التنظيم المدني في صيدا الدكتورة آية الزين، امين السجل العقاري في صيدا المهندس باسم حسن، رئيسة مكتب وزارة الاسكان في صيدا المهندسة حنان جلال الدين، رئيس مصلحة التنفيذ والتعمير المهندس نزيه الموسوي، ممثل شركة "سبكتروم" المهندس أحمد منيمنة، منسق دائرة صيدا في تيار "المستقبل" أمين الحريري، رئيس الدائرة الهندسية في بلدية صيدا الدكتور زياد حكواتي والمهندسة ندى قدورة، وكان عرض لما أنجز من خرائط وتعديلات تمهيدا لإنجاز الملفات الخاصة باستصدار السندات.

لحود
بعد اللقاء، قال لحود: "اطلعنا على مسار العمل لانجاز الخرائط وقدم قسم كبير منها واصبحنا في مراحل متقدمة على الفي وحدة سكنية، ولا زال هناك ألفان ستستكمل في مرحلة تالية. وهو اجتماع للتنسيق بين الادارات الرسمية المعنية بالموضوع ليكون هناك متابعة دائمة وعملية".

أضاف: "الآن سنكمل المرحلة الثانية ثم نصل الى مرحلة ارسال الملفات الى الدوائر العقارية والمساحة لنصدر بعدها السندات. وبمجرد ان تصبح السندات جاهزة يستطيع اصحاب العلاقة البدء بتملك الوحدات السكنية التي يشغلونها. وهنا ندعو الجميع لأن يأتوا ويتقدموا بطلباتهم لدى المؤسسة العامة للاسكان في مكتبنا بسراي صيدا، لنبدأ بدراسة ملفاتهم ونرى من هو بحاجة لحصر ارث أو أوراق اضافية يمكن ان نطلبها. وبمجرد ان تقدم الطلبات نبدأ بإحصائها وتحضيرها ليتمكن اصحابها مع صدور السندات تملك هذه المنازل بالسرعة القصوى".

اقتراح القانون وفرز العقارات
يشار الى ان اقتراح القانون المعجل المكرر الذي قدمته الحريري واقره مجلس النواب تضمن اضافة فقرة الى المادة 61 من القانون رقم 583/2004 الرامي الى امكانية افراز عقارات انشئت عليها ابنية مخالفة، ما يتيح تمليك العقارات التي شيدتها اثر زلزال العام 1956 المصلحة الوطنية للتعمير آنذاك (والملغاة لاحقا) لمهجري صيدا القديمة والمناطق المتضررة من الزلزال وعددها الأساسي نحو 1200 وحدة سكنية موزعة بين التعمير التحتاني والأوسط ومنطقة الفيلات. لكن العدد تضاعف كثيرا على مدى ستة عقود جراء المخالفات التي اضيفت على هذه البيوت لذلك لحظ التعديل الجديد على القانون فتح الباب امام امكانية افراز العقارات المخالفة وتسوية اوضاعها، وذلك بالاستناد الى قرار مجلس الوزراء رقم 66/32 تاريخ 21 /6/2017 والمرسوم 1099 تاريخ 18/07/2017 حيث تم تلزيم شركة "سبكتروم" للاستشارات الهندسية القيام بأعمال تحديث الدراسة المعدة سابقا واستكمال مسح وكيل وضم وفرز عقارات المصلحة الوطنية للتعمير (الملغاة) في مناطق الدكرمان وصيدا القديمة والمية ومية العقارية.
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر