الاثنين في ٢٣ نيسان ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 04:43 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
تلامذة مدرسة الحاج بهاء الدين الحريري: " القدس ..وعد الأرض والسماء"
 
 
 
 
 
 
٨ كانون الاول ٢٠١٧
 
رفضا واستنكارا للقرار الأميركي بشأن القدس وتضامناً مع الشعب الفلسطيني، قدم تلامذة مدرسة الحاج بهاء الدين الحريري في صيدا مشهدية تعبيرية بعنوان" القدس .. وعد الأرض والسماء " جسدوا خلاله سياجا بشريا وهم برتدون الكوفية الفلسطينية ويرفعون اكاليل من اغصان الزيتون رمز مدينة الصلاة والسلام امام مجسمين كبيرين للمسجد الأقصى تحيط به اسماء حارات القدس القديمة ولخارطة فلسطين عليها " القدس عربية عاصمة فلسطين الأبدية" رافعين الأعلام الفلسطينية واللبنانية ، وممسكين بعلم فلسطيني عملاق على وقع اغنيات مهداة للقدس وفلسطين.

وحضر النشاط مديرة المدرسة وداد النادري والمشرف العام نبيل بواب ومدير التعليم في الأنروا في الجنوب محمود زيدان وافراد الهيئة التعليمية في المدرسة .

وعبر عدد من التلامذة نثرا وشعرا وأنشادا عن حبهم للقدس وتعلقهم بها باعتبارها فعل تكوين وهوية وثقافة وقضية ، فيما عبر بعض التلامذة الفلسطينيين عما تعنيه لهم القدس وفلسطين حبا متوارثاً أباً عن جد وتراثا متناقل من جيل الى جيل .

وقال نبيل بواب : نلتقي من اجل قدس هي زهرة المدائن وجه الأمكنة ، قدس هي ام العواصم مهما بلغ القرار الجائر من حجم في العالم بالنسبة لنا القدس ستبقى عاصمة دولة فلسطين الى مهما طال الزمان لأن القدس بالنسبة لنا كمسلمين وعرب ولبنانيين حاضنين للقضية الفلسطينية سنبقى نزرعها جيلا بعد جيل في نفوس الأجيال ونحن اليوم نجسد حماية القدس في هذه المشهدية التعبيرية قائلين بالفم الملآن" للقدس رب يحميها وسنبقى حاملين الراية مع الشعب الفلسطيني الصديق العزيز مهما طال الزمان .

من جهته قال زيدان: هذا اليوم هو يوم تعبير عن رفض كل الشعوب العربية وشعوب العالم للقرار الأميركي لأنه يخالف كل القرارات الدولية كما صرح امين عام الأمم المتحدة . وان هذا النشاط الذي قام به طلاب مدرسة البهاء هو في الاتجاه الصحيح كونها معركة ثقافة وذاكرة واعتبر ان هذا العمل يؤسس لثقافة واعية حول الحقوق والتمسك بالهوية .
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر