الجمعة في ٢٠ تموز ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 05:12 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
طهران تدعو ترامب لعدم إضاعة وقته على 'تويتر' والتفرغ لمشاكل بلاده
 
 
 
 
 
 
٢ كانون الثاني ٢٠١٨
 
طالبت طهران الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالتوقف عن التدخل في شؤون إيران الداخلية عبر تغريداته في تويتر، ودعته إلى التوجه لمشاكل بلاده.

ونصح المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي سيد البيت الأبيض أن يولي اهتمامه إلى الشؤون الداخلية الأمريكية، بدلا من إضاعة وقته بنشر تغريدات على "تويتر" بخصوص الأحداث الأخيرة في إيران.

ودعا قاسمي ترامب إلى تطبيق "مبادئ زردشت"، وهي حسن الكلام والمعاملة، والتعلم من التاريخ الإيراني، بغية جلب الاحترام إلى الولايات المتحدة.

من جانبه، ندد السفير الإيراني لدى بريطانيا حميد بعيدي نجاد بتصريحات ترامب الأخيرة بخصوص الاحتجاجات الإيرانية، مشددا على حسابه في "تويتر" على أنه "بدلا من التفكير بالشعب الإيراني، على ترامب أن يفكر بسكان بورتوريكو، فنصفهم محرومون من الكهرباء، رغم انقضاء 3 أشهر على الإعصار الذي ضرب منطقتهم".

وأضاف في تغريدة أخرى: "ترامب وصف الشعب الإيراني سابقا بـ"الشعب الإرهابي"، والآن يسيء له مرة أخرى ويصفه بـ "الشعب الجائع" الذي يستحق الشفقة، مدعيا تعاطفه الكاذب مع المشاركين في التجمعات الاحتجاجية في إيران".

ودعا السفير الإيراني لدى لندن، الرئيس الأمريكي، لطلب المساعدة من الشعب الإيراني لـ"شعبه الجائع"، مؤكدا أن طهران ستلبي الطلب على الرغم من مشاكلها.

وأشار إلى أن ترامب رئيس دولة تحمل عنوان أكبر اقتصاد قوي في العالم، لكن شعبه يعاني منذ أعوام طويلة من المجاعة والفوارق الطبقية الحادة.

وذكر بالإحصائيات الرسمية التي تقدمها المنظمة الأمريكية لمساعدة الجياع في أمريكا، قائلا إنه بإمكان أي شخص الاطلاع عليها بعملية بحث بسيطة في الإنترنت.

وأضاف بعيدي نجاد أن هنالك شخصا جائعا من بين كل 8 أشخاص في أمريكا، وبالمجموع هناك 42 مليون جائع في أمريكا، من ضمنهم 13 مليونا من الأطفال وأكثر من 5 ملايين من المسنين.

وفي وقت سابق، أعرب الرئيس الأمريكي عن دعمه الكامل للاحتجاجات، التي تشهدها المدن الإيرانية، مشيرا إلى أن "الأنظمة الظالمة" لن تستمر إلى الأبد، حسب تعبيره.

وكتب ترامب، في تغريدتين نشرهما مساء السبت الماضي: "كل العالم يفهم أن الشعب الإيراني الطيب يريد التغيير، ما يخشاه قادته بشكل أكبر، فضلا عن القوة العسكرية الضخمة للولايات المتحدة، هو الشعب الإيراني".

وتأتي تصريحاته على خلفية خروج آلاف المتظاهرين، من ضمنهم طلاب، في احتجاجات تندد بالغلاء والفساد وسياسات الحكومة الداخلية والخارجية وتردي الأوضاع الاقتصادية في عهد الرئيس حسن روحاني.
المصدر : rt
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر