الخميس في ١٨ تشرين الاول ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 09:25 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
الجيش اليمني يتوغل من جبهة جديدة باتجاه معقل الحوثيين
 
 
 
 
 
 
٢ كانون الثاني ٢٠١٨
 
يتوغل الجيش اليمني، باتجاه صعدة المعقل الرئيسي لميليشيات الحوثي الانقلابية، من جبهة جديدة في الجوف وذلك بعد تمكنه من تحرير أولى القرى من مديرية برط العنان المجاورة لمحافظة صعدة من الجهة الشرقية.

وأعلن الجيش اليمني، تحرير "قرية إعفي" أولى القرى الشرقية من مديرية برط العنان المحادة لمحافظة صعدة من الجهة الشرقية، وذلك بعد أن فرضت حصارا خانقا على ميليشيات الحوثي في القرية ما دفعها إلى الفرار باتجاه جبال برط.

وتحرير مديرية برط العنان، سيفتح جبهة جديدة، وفق مصادر ميدانية، باتجاه صعدة معقل الحوثيين، ويسهل عملية السيطرة عليها.

جاء ذلك بعد استكمال الجيش بدعم من التحالف العربي، الأحد، تطهير منطقة اليتمة مركز مديرية خب الشعف، والتحام جبهتي اليتمة والأجاشر بمحافظة الجوف والذي جعل الخط الدولي مؤمنا بشكل كامل من اليتمة حتى منطقة البقع بصعدة والحدودية مع السعودية.

وأكد محافظ الجوف اللواء أمين العكيمي، أن العمليات العسكرية لن تتوقف عند تحرير الجوف، بل ستصل إلى جميع المحافظات التي لازالت تحت سيطرة الميليشيات الانقلابية.. واعدا بأن الأيام المقبلة ستشهد انتصارات كبيرة.

وفي سياق متصل، لقيت ثلاث قيادات ميدانية لميليشيات الحوثي مصرعها وعدد من مرافقيها في جبهة مزوية شمال مديرية المتون بمحافظة الجوف.

وذكر الموقع الإخباري الرسمي للجيش اليمني، أن هذه القيادات هم جحوان الشريف وابن الشيبة الشريف وصالح الخلقة.

وأوضح، أن الميليشيا الانقلابية تتلقى خسائر فادحة في الأرواح والعتاد في مختلف جبهات الجوف وتشهد صفوفها انهيارات متسارعة، وسط اتهامات لمشرفيها الميدانيين بالخيانة للتغطية على هزائمها.. ورصد وقوع 59 أسيرا من ميليشيا الحوثي في قبضة الجيش الوطني بالجوف، وأكثر من 25 جثة لعناصرها، واغتنام عدد من العربات وكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر المتنوعة.

إلى ذلك، نشر المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية، الاثنين، صورا لصواريخ كورنيت وكاتيوشا وأسلحة رشاشة تم استعادتها من قبل الجيش الوطني بعد دحر ميليشيات الحوثي من مواقع في جبهة البقع بمحافظة صعدة المعقل الرئيس للحوثيين أقصى شمال البلاد.
المصدر :  العربية
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر