الاربعاء في ٢٠ حزيران ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 12:07 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
قبيسي: الدولة والجيش حماة الجميع
 
 
 
 
 
 
٣٠ كانون الاول ٢٠١٧
 
أشار عضو كتلة 'التنمية والتحرير” النيابية النائب هاني قبيسي إلى أنه إذا تركبت أساليب ملتوية لإعطاء البعض حقوقهم في موضوع سلسلة الرتب والرواتب فهو فيه الكثير من مخالفات قانونية ودستورية تضرب العيش المشترك وتضرب الميثاق اللبناني
وأضاف خلال حفل تأبيني لفاطمة صالح في النادي الحسيني لبلدة قعقعية الصنوبر: 'على أي تنافس على مستوى ساحة الدولة أن يكون راعيا ومحافظا على الكيان وعلى الدولة، ولا يعتقد أي حزب على مستوى الساحة اللبنانية أنه يتمكن من حماية نفسه ومن أن يكون قائدا على مستوى الوطن تاركا الآخرين خلفه”.

وتابع قبيسي: 'من يحمي الجميع ونحن في بلد طائفي هي الدولة ومؤسسات الدولة والجيش اللبناني، وعلينا جميعا أن نكرس لغة التوافق، نعم في لبنان الصيغة الحاكمة هي الديموقراطية التوافقية، عليه أن يتحمل المسؤولية بتوجيه مخاطر أساسية للدولة والكيان، إضافة الى مواقف سياسية تتعلق بالمبادىء والمواجهة مع العدو الصهيوني، الأسئلة كثيرة لعل الأيام القادمة تكشف المستور على مستوى كل موقف سياسي يتعلق بسلامة الوطن وبالمقاومة والدفاع عن الوطن، لا أن نسعى لانتصارات شخصية بعضنا على البعض الآخر، فبهذه الطريقة لا يقوم لبنان ونكون نضرب المداميك التي تستند اليها الدولة في حياتها وفي قيامها”.
المصدر : الوكالة الوطنية للإعلام
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر