الجمعة في ٢٤ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:52 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
مقتل خبراء إيرانيين وضباط صواريخ بغارات للتحالف في صعدة
 
 
 
 
 
 
٣ تشرين الثاني ٢٠١٧
 
كشفت مواقع إخبارية يمنية، الجمعة، أن غارات التحالف العربي على سوق علاف (الليل) في محافظة صعدة أقصى شمال البلاد، استهدفت تدمير منصة إطلاق صواريخ وقتل خلالها خبراء إيرانيون وقيادات في القوة الصاروخية التابعة لميليشيات الحوثي والمخلوع صالح الانقلابية.

وهذه هي الغارات التي زعمت ميليشيات الانقلاب ووسائل إعلامها، أنها استهدفت مدنيين، في سوق علاف بمديرية سحار محافظة صعدة، فجر الأربعاء الماضي.

وأكدت، نقلا عن مصادرها، مقتل خبراء إيرانيين، وقيادات عسكرية في ما تسمى بالقوة الصاروخية التابعة لميليشيات الحوثي والمخلوع في هذه الغارات.

وذكرت المواقع الإخبارية اليمنية، أن القيادي في الوحدة الصاروخية للحوثيين المدعو قيس علي القمنطار، قتل في الغارات التي استهدفت مبنى يتمركزون فيه جوار سوق شعبي بمديرية سحار وسط صعدة، إضافة إلى شقيقه (حسين)، وعناصر أخرى تابعة للميليشيات بينهم خبراء صواريخ إيرانيين لم تتوفر تفاصيل عن هويتهم.

ونعى ناشطون وقيادات حوثية، مقتل قيس القمنطار، الذي وصفوه بأحد ضباط القوة الصاروخية، فيما أوضحت مصادر أخرى أنه يشرف على تركيب المنصات وإطلاق الصواريخ الباليستية، خاصة باتجاه الأراضي السعودية، حيث يتنقل في أماكن مختلفة في مناطق صعدة وغيرها.

وأوردت ميليشيات الحوثي قيس وشقيقه حسين القمنطار، ضمن الأسماء التي نشرتها لمن قالت إنهم قتلى مدنيون في القصف الجوي الذي استهدف سوق علاف الشعبي (سوق الليل) بمديرية سحار.

وكانت قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، أعلنت على لسان الناطق باسمها العقيد تركي المالكي، في وقت سابق، إجراء تحقيقات في الادعاءات التي تداولتها وسائل الإعلام حول استهدف سوق شعبي في صعدة وسقوط مدنيين.
المصدر : العربية
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر