السبت في ١٨ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:46 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
فرنجية: لا نية لدى القوات لإعادة نكء الجراح في الشمال
 
 
 
 
 
 
٢٥ تشرين الاول ٢٠١٧
 
أبدى رئيس تيار 'المردة” النائب سليمان فرنجية، اقتناعه بأن المنافسة السلبية هي التي أضرت بالمسيحيين وما سرع الحوار مع 'القوات” هو التعاطي السلبي من جانب الآخرين معنا ومع 'القوات”، مشيراً الى انه بجهود الوزير جبران باسيل قد ترونني جالساً مع سمير جعجع قبل الرئيس ميشال عون.
وسأل: ماذا يميز خلافي مع 'التيار الوطني الحر” عن تحالفي معه؟ وتابع: 'خلال فترة التفاهم لم نسأل عن التعيينات ولا عن الوزارات او الترشيحات النيابية التي كانت تحصل من جانبه في مناطقنا، وعام 2009 لم ينتخبنا 'التيار”، فالخلاف او التفاهم يؤدي الى النتيجة نفسها”.



ورأى في حديث الى صحيفة 'الاتحاد”، أن ما يميز الأمس عن اليوم ان 'التيار” ينشط ضد 'المردة” في هذه المرحلة ونحن نهاجمه، بينما في السابق كان ينشط أيضاً ضدنا ولكن كنا نمدحه، وحين التقينا بـ”القوات” في المرة الأولى قلت لهم: 'لقد تحملنا 10 سنوات وأتمنى أن تصمدوا معه سنة واحدة”.

وأضاف: 'يتصرف 'التيار” على طريقة انه يحق له ما لا يحق لغيره، غداً سنخوض الإنتخابات من دونه واذا كنا فعلاً لا نتنفس الهواء من دونه فسنخسر، واذا لم نكن بحاجة له فسنستعيد أقله ما لدينا الآن”.



وتعليقاً على اعتذار النائب ستريدا جعجع بعد كلامها من أستراليا حول زغرتا، اشار فرنجية الى 'أنها المرة الأولى التي نسمع فيها كلاماً واضحاً سواء من الدكتور سمير جعجع أو من النائب ستريدا، مؤكداً انه لم يتلمس لدى 'القوات” محاولة لإعادة نكء الجراح، ومن هنا سعى رئيس 'القوات” الى تصحيح ما حصل بأي ثمن وانا أتفهم الأمر”
المصدر : ahrar news
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر