الاربعاء في ١٣ كانون الاول ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:57 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
القادري: الاجواء ايجابية كما نحن ايجابيون في مقارباتنا السياسية
 
 
 
 
 
 
٢٨ تشرين الثاني ٢٠١٧
 
على اختلاف توجهاتها، ركزت صحف لبنان على موضوع تعويم الحكومة وعودتها الى الحياة وكأن شيئاً لم يكن.

واذا كانت اجواء مشاورات بعبدا ايجابية، إلّا ان عودة العمل الحكومي الى ما كان عليه قبل الـ 4 من تشرين الثاني مرهون بجواب الافرقاء على مطالب الرئيس سعد الحريري.

وقال النائب زياد القادري لتلفزيون المستقبل اننا 'اليوم في مرحلة نعطي فيها فرصة للمشاورات كما رأينا في قصر بعبدا وسوف تستكمل بعد عودة فخامة الرئيس عون من السفر للوصول الى اجماع او اتفاق على النقاط التي هي مصلحة للبنان”.

جلسات الحكومة معلقة بطبيعة الحال، ولن تعود الى الالتئام قبل بت موضوع الاستقالة.

وقال القادري: 'من المؤكد ان مجلس الوزراء لن ينعقد قبل ان تتم الاجابة على النقاط التي طرحها الرئيس الحريري”، مضيفا ان 'الحريري اليوم في مرحلة تريث في مسألة الاستقالة والاجواء ايجابية كما نحن ايجابيون في مقارباتنا السياسية

واكد ان 'مسألة انعقاد مجلس الوزراء مرتبطة بخواتيم المشاورات”.

وفي حال الاستجابة لمطالب الحريري، عندها وفق المتابعين قد يكون الحل في مجلس الوزراء او في المجلس النيابي، والاهم ان يكون فيه من الضمانات ما يكفي لكي يكون هناك التزام سياسي حقيقي وليس التزاماً ادبياً فقط.
المصدر : المستقبل
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر