الاربعاء في ١٣ كانون الاول ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:57 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
المراد: الخطابات المتشنجة لـ"حزب الله والتدخلات الأمنية وضعت البلد في مأزق
 
 
 
 
 
 
٢٨ تشرين الثاني ٢٠١٧
 
أشار أمين سر هيئة الإشراف والرقابة في تيار المستقبل محمد المراد في حديث إلى قناة OTV إلى "أن المملكة العربية السعودية بالنسبة لتيار المستقبل وللبنان واللبنانيين كانت وستبقى دولة صديقة وشقيقة، وهذه الدولة الشقيقة لحقها ضرر كبير من سلاح حزب الله واستخدامه في تخريب أمنها". المراد اعتبر " أن حزب الله هو من يعيش المأزق اليوم وليس تيار المستقبل أو الرئيس سعد الحريري أو المملكة العربية السعودية. فالمملكة تعاطت ودعمت في الأصل لبنان ولم تتعاط مع تيار المستقبل وهي لا زالت تتعاطى مع الدولة اللبنانية وليس مع أحزاب أو تيارات كما تفعل إيران".

وبرأي المراد أن العلاقات بين المملكة ولبنان" تعود طبيعية جداً إذا تواضع حزب الله أما العلاقة بين الرئيس الحريري والمملكة العربية السعودية فهي أكثر من جيدة". كما رأى المراد " أن الخطابات المتشنّجة لحزب الله ولأمينه العام ومهاجمة العرب وقيادة المملكة والأعمال الأمنية االتخريبية في الدول العربية، وضعت لبنان في مواجهة خطيرة مع محيطه العربي".

وبشأن الموقوفين الإسلاميين قال المراد "إن تيار المستقبل عمل على ملفات الموقوفين بكل هدوء ومن دون ضجيج إعلامي كما يفعل البعض، وهناك الكثير الكثير من انتهى ملفاته وأخرج من السجن ما خلا من هو مدان بأعمال ضد الدولة والجيش اللبناني". وأكد المراد " أن كل اللبنانيين والعرب والمجتمع الدولي كانوا على موقف واحد بأن عودة الرئيس سعد الحريري تعيد التوازن الوطني إلى البلاد، وهذا ما حصل فعلاً مع عودة الرئيس الحريري التي أعادت الأمل إلى اللبنانيين بانتظام المؤسسات الدستورية في البلد".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر