الاربعاء في ١٣ كانون الاول ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:57 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
"الكتائب": نرفض إبقاء مصير البلاد معلقاً على التريث
 
 
 
 
 
 
٢٨ تشرين الثاني ٢٠١٧
 
بحث المكتب السياسي لحزب "الكتائب اللبنانية" في اجتماعه الأسبوعي، برئاسة رئيس الحزب النائب سامي الجميل، في "آخر المستجدات وتداعياتها المحتملة".

وأكد الحزب في بيان، "ضرورة تحويل الأزمة الحالية الى فرصة لانتاج استقرار حقيقيّ في البلاد، يحول دون تكرار الأزمات، عند كل منعطف محليّ أو إقليمي"، محذراً من "مخاطر سياسة التمييع وتقطيع الوقت"، وداعياً جميع المسؤولين الى "الاتعاظ والإسراع في حسم أمرهم، إذ لا يجوز إبقاء مصير البلاد والناس معلقاً على التريث".

وجدّد رفضه "بقاء هذه الحكومة القائمة على منطق الصفقة، وقد عانى منها اللبنانيون، جراء التخلي عن سيادة الدولة، وضرب الناس في لقمة عيشهم، وسيطرة نهج الفساد، والأداء غير المتوزان والفاشل في إدارة كل الملفات".

الى ذلك، جدّد الحزب مطالبته بـ"الحياد الكامل عن الصراعات الإقليمية"، معتبراً أن "شرط هذا الحياد هو سيادة الدولة وحصرية السلاح بيد القوى الشرعية، لقيام الدولة القوية والقادرة، وإبعاد البلاد عن محاور الصراع على حساب أمنه واستقراره".

وأكد تضامنه مع "مصر، قيادة وشعباً، في مواجهة ما تتعرض له من إرهاب، وقد ضرب بوحشية أخيراً منطقة العريش في سيناء"، مُعرباً عن "خالص تعازيه ومواساته بضحايا المجزرة".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر