الخميس في ١٤ كانون الاول ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:49 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
سلسلة لقاءات دبلوماسية للحريري في بيت الوسط
 
 
 
 
 
 
٢٤ تشرين الثاني ٢٠١٧
 
استقبل رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري في "بيت الوسط" بعد ظهر اليوم السفير الروسي في لبنان الكسندر زاسبكين في حضور مستشار الرئيس الحريري للشؤون الروسية جورج شعبان.

بعد اللقاء قال زاسبكين: كان لقاءً مثمرا ووديا مع دولة الرئيس، ومن المعروف ان روسيا قدرت عاليا خلال الفترة الماضية موقف الشعب اللبناني وتلاحمه مع دولة الرئيس اثناء وجوده في المملكة العربية السعودية بالعودة، والان نتمنى النجاح للمشاورات، ويجب الوصول الى اتفاقات للحفاظ على العمل الطبيعي للحكومة ولمؤسسات الدولة لكي يكون فعالا في المجالات الاقتصادية والاجتماعية تمهيدا للانتخابات النيابية المقبلة، وحتى يكون القرار اللبناني من دون تدخلات خارجية لمصلحة الامن والاستقرار. وهذا هو موقف المجتمع الدولي خلال كل هذه الفترة.

سئل: ما هو دور روسيا لحث الاطراف اللبنانية والاقليمية للعودة الى النأي بالنفس؟

اجاب: روسيا تعمل في اطار مجموعة الدعم الدولية للبنان وهناك بعض الثوابت والمبادىء التي نتمسك بها في السنوات الاخيرة، وبعض الامور تتعلق بالنهج السياسي اللبناني ويتفق اللبنانيون عليها فيما بينهم، وهذا هو القاسم المشترك بينهم . يجب ان يتفقوا على التفاصيل وقد سمعنا التصريحات الاخيرة التي صدرت من الاطراف بما فيها من السيد حسن نصر الله ، يبدو انه خلال المشاورات الحاصلة هذا الامر سيكون مطروحا، وكما قال الرئيس نبيه بري كل طرف يجب ان يجتاز جزءا من الطريق للوصول الى القواسم المشتركة.

سئل: هل لروسيا تدخل او اي دور في هذه المرحلة خصوصا بعد تدخل عدد من الدول لا سيما فرنسا ومصر وقبرص؟

اجاب: نحن نتحدث عن دور المجتمع الدولي او الاطراف الخارجية، اما اذا كان المقصود بالمساعدة من دون تدخل في الشؤون الداخلية فهذا شيء ، والتدخل فهو امر اخر ، نحن نرى ان فرنسا ومصر لم تتدخلا في الشؤون الداخلية بل كانت مساعدة ووساطة لتسهيل الامور.

سئل: هل انتم تساعدون لتسهيل الامور؟

اجاب: نحن في الجزء المتعلق بقدراتنا نحن جاهزون للمساعدة، ونتابع التطورات والاوضاع وما هو مطلوب منا انجزناه وسنقوم به في المستقبل.

سئل:هل سمعت من الرئيس الحريري ان الحكومة ستستأنف اجتماعاتها ونشاطاتها؟

اجاب: هذا الامر سابق لاوانه، نحن نتمنى نتائج ايجابية للمشاورات وهذا هو موقف روسيا من حيث المبدأ، عندما نتحدث عن التحالف الحاكم فنفضل للبنان تقليديا ان يشمل عددا اوسع من الاحزاب.

لاسن

واستقبل الرئيس الحريري رئيسة بعثة الاتحاد الأوروبي في لبنان السفيرة كريستينا لاسن، وبحث معها آخر التطورات في البلاد والعلاقات بين الاتحاد الأوروبي ولبنان.

ووزعت لاسن بيانا بعد اللقاء جاء فيه: رحبت السفيرة لاسن بعودة الرئيس الحريري إلى لبنان وأعربت عن أملها في حوار بنّاء بين الأطراف السياسية يرتكز على فهم مشترك لأهمية استقرار البلاد ووحدتها وسلامة أراضيها وسيادتها. كما أشادت بجهود الرئيس الحريري لصون استقرار لبنان وأمنه.

وقالت السفيرة لاسن إن "استقلال لبنان واستقراره أولوية بالنسبة إلى الاتحاد الأوروبي وسط الاضطرابات الإقليمية"، وشددت على أن الاتحاد الأوروبي سيتابع العمل مع لبنان للبناء على الإنجازات التي تم تحقيقها، بما في ذلك إجراء الانتخابات النيابية في موعدها السنة المقبلة. وشدّدت "أننا سنتابع دعمنا للمؤسسات اللبنانية والجيش والأجهزة الأمنية ولشعب لبنان للاستجابة للتحديات الحالية وفق روحية شراكتنا العريقة مع البلاد. فالتزامنا بدعم لبنان ثابت ودائم".

لازاريني

وكان الرئيس الحريري التقى نائب المنسق الخاص للامم المتحدة في لبنان فيليب لازاريني وعرض معه الاوضاع والشاطات التي تقوم بها الامم المتحدة في لبنان.

برقية تهنئة

من ناحية ثانية،تلقى الرئيس الحريري برقية تهنئة من رئيس دولة فلسطين محمود عباس بمناسبة عيد الاستقلال، تمنى فيها للشعب اللبناني المزيد من الاستقرار والرخاء معربا عن اعتزازه للمواقف الاخوية اللبنانية الداعمة لحقوق الشعب الفلسطيني ونضاله من اجل نيل حريته واستقلاله.
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر