الثلثاء في ٢١ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 07:11 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
باسيل: لا نقبل بأذيّة السعودية ولكن!
 
 
 
 
 
 
١٤ تشرين الثاني ٢٠١٧
 

شكر وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على المبادرة التي قام بها تجاه لبنان في هذا الوضع الاستثنائي، لافتاً الى انه "أظهر انه قائد سياسي مميز".


وقال باسيل، بعد لقائه ماكرون: "فرنسا عُرفت بدفاعها عن الحقوق والحريات وأكدتُ الموقف اللبناني الذي يعتبر انّ لبنان يريد أن يكون قراره حراً وهو يصنع سياسته الداخلية والخارجية"، مشيرا الى ان "لبنان يسعى لأن يعيش بسلام مع محيطه وهذه هي السياسة التي اعتمدتها الحكومة اللبنانية".


وأشار الى ان "فرنسا أكدت دعم استقرار لبنان وسيادته واستقلاله كما أكدت منع أي عمل يمسّ بهذا الاستقرار"، مضيفاً "نحن وفرنسا بانتظار عودة الرئيس سعد الحريري إلى بلده كما وعدنا للخروج من الوضع غير الطبيعي".

وتابع: "فرنسا مستعدة للقيام بكل ما يلزم للوقوف إلى جانب لبنان واتفقنا على متابعة هذا الامر بكل الأطر الممكنة".


وشدد باسيل على ان "لبنان مصرّ على العلاقات الطيبة مع المملكة العربية السعودية وعلى الاطار الثنائي لحل المشاكل".


وأكّد ان "لبنان يرغب بأن يسعى الى الحلول الاخوية بينه وبين أي دولة عربية تحديداً المملكة العربية السعودية"، مضيفاً: "نريد أن نحل هذه المشكلة ونحن لا نقبل أن نؤذي المملكة كما لا نقبل بالتدخل بشؤونها لكننا نريد الحفاظ على حرية لبنان وسيادته والوقت لا يزال متاحاً لحل المشكلة من باب الأخوة ونأمل ألا نصل الى مرحلة نلجأ فيها الى القوانين الدولية".
المصدر : mtv
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر