الاربعاء في ٢٢ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 10:42 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
شمعون: أتوقع "قبّة باط" سعودية والعودة عن الإستقالة ممكنة
 
 
 
 
 
 
٨ تشرين الثاني ٢٠١٧
 
أوضح رئيس حزب "الوطنيين الأحرار" النائب دوري شمعون أنه تناول مع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون خلال زيارته اليوم القصر الجمهوري، الأوضاع الراهنة بعد استقالة الرئيس سعد الحريري، قائلاً: لم يكن الأمر استشارات بالمعنى الصحيح.
وفي حديث الى وكالة "أخبار اليوم"، اعتبر شمعون أن المخرج في الوقت الراهن، يكمن في عودة الرئيس الحريري لايضاح كل الأمور، ويمكن ان تسير الأوضاع من جديد في حال عاد الحريري عن استقالته.
وسئل: هل هذا الأمر ممكن، أجاب شمعون: في الأساس الحريري لم يكن راغباً بالإستقالة، إذ كان لديه برنامج يسير على أساسه. وأضاف: ربما تكتفي السعودية بما تحقّق حتى الآن، حيث تبيّن أن معظم اللبنانيين يؤيدون سياستها في المنطقة.
ورداً على سؤال، اعتبر شمعون أن لا شيء مهم قد تغيّر، لا سيما وأن موقف ايران و"حزب الله" معروفان وكذلك موقف السعودية وباقي الدول العربية.
وتوقّع شمعون "قبّة باط" من قبل السعودية، خصوصاً وأنها تدرك أن لبنان لا يمكن أن يبقى دون رئيس حكومة، وبالتالي من الأفضل لها، تسهيل الأمور باتجاه عودة الحريري، كي لا يتم تكليف شخصية سنّية بعيدة عن سياسة المملكة.

وسئل: هل يكون الحلّ في بقاء حكومة تصريف الأعمال حتى موعد الإنتخابات والتي على أساسها يتم تأليف حكومة جديدة؟ أجاب شمعون: الفترة الفاصلة عن الإنتخابات طويلة ويجب ان تسير أمور الدولة.
وقيل له: تأليف حكومة الرئيس تمام سلام استغرق نحو 11 شهراً؟ فأوضح شمعون أن الظروف اليوم اختلفت عما كانت عليه منذ نحو أربع سنوات.
وختم: لمست تفاؤلاً لدى رئيس الجمهورية حول إمكانية إعادة الأمور الى ما كانت عليه.
المصدر : أخبار اليوم
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر