الاثنين في ٢٠ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:54 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
واكيم: وجود 'حزب الله” بهذا الشكل يعيق قيام الدولة اللبنانية
 
 
 
 
 
 
١١ تشرين الاول ٢٠١٧
 
أكد مرشح 'القوات اللبنانية” عن دائرة بيروت الأولى عماد واكيم ان حزب 'القوات” هو حزب ذات طابع شعبي، قائلاً: 'لا نريد فرض الضرائب ولكن منذ 3 سنوات موضوع سلسلة الرتب والرواتب مطروح وحق، والجميع موافقين على اقرارها ولا بد من تأمين التمويل ويجب وقف الهدر ومكافحة الفساد”.

واكيم وفي مقابلة عبر 'تلفيزيون لبنان”، لفت الى ان وقف الهدر والفساد لا ينتهي بليلة وضحاها، فعلى 'القوات” ان تكون ممثلة بمقاعد اكبر في الحكومة لتتمكن من توسيع نطاق عملها كما على بعض القوى الالتقاء معها. واردف: ” ملتزمزن بمكافحة الفساد وعملنا خير دليل على ذلك ولكن لا بد من ضريبة بسيطة لتمويل السلسلة، من دون غبن. لسنا في جمهورية أفلاطون واذا لم نكن نريد ان 'نضحك” على العالم يجب ان نكون واقعيين، ولتمويل السلسلة هناك هامش بسيط من الضرائب”.

وتابع: ” لم نقل في موضوع الكهرباء ان هناك فساداً، ما قلناه انه يجب ان نخضع لإستراتيجية العمل والإجراءات المرعية وكل ذلك يصب حكما في مصلحة مؤسسات الدولة وتقويتها، وندرس امكان الطعن بعدم قطع الحساب ولن نوافق على اي شيء غير دستوري. ويجب قطع الحساب واجراء الموازنات تماما كالدول التي تحترم نفسها، وعلينا ان نعرف وضعنا المالي تماما بشكل سنوي”.

واشار الى ان القيادتان الأميركية والسعودية تتجهان نحو المواجهة مع ايران وحلفائها وطبعاً سيتغير وضع لبنان، معتبرا ان وجود 'حزب الله” بهذا الشكل يعيق قيام الدولة اللبنانية، ولقاء كليمنصو كان لإحتضان الوضع الجديد.

وعن التحالفات النيابية والعلاقة مع 'الوطني الحر”، قال واكيم: ” قد نتحالف مع التيار 'الوطني الحر” في الانتخابات النيابية وقد لا نفعل، ولكن الأكيد ان الخلل ليس من جهتنا فنحن ملتزمزن بورقة اعلان النوايا فيما الطرف الآخر يتخلى عنها احيانا. خطابنا السياسي لن نغيره، ومن يطلع على ورقة اعلان النوايا يرى فيها نفس '14 آذار”، ومن المؤكد ان العلاقة مع 'التيار” لن تعود الى ما كانت عليه”.


وإذ ذكر واكيم ان الوضع اللبناني السوي والدستوري اليوم هو نتيجة تضحيات 'القوات” والدكتور سمير جعجع بإتفاق معراب الذي ادى الى انتخاب الرئيس ميشال عون، شدد على ان 'القوات” تؤمن بقيام الدولة اللبنانية ولا يمكن قيام الدولة مع السرقة والتعيينات بالمحسوبيات، وخير دليل على ما نريد وزراءنا واداءهم.

وعن التنسيق مع النظام السوري، قال: ” هناك قرار واضحاً في مجلس الوزراء بعدم التطبيع والتفاوض مع النظام السوري، وعودة النازحين تتطلب تدخل الأمم المتحدة، فآلاف الشهداء من جميع الطوائف والمذاهب سقطوا ليخرج النظام السوري من لبنان، ولم ننسى جرائمه الكبيرة، وكل الامور يجب ان تبحث في الحكومة. النظام القائم حاليا في سوريا ساقط وكلامه عن الإعمار مناورات قبل انتهاء المشكلة السياسية”.

وعن علاقة 'القوات” – 'المردة”، ختم واكيم: 'التنسيق مع 'المردة” مستمر والى تطور، وقد ساهم بنزع التشنجات من الشارع، ونبني معهم تقدما مستمرا ونحن منفتحون على الجميع، وفرنجية هو ابن منطقة عريقة ولـ”القوات” والحكيم انتشاراً واسعا في الشمال وكذلك جعجع ابن الشمال”.
المصدر : موقع القوات tl
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر