الاثنين في ٢٣ تشرين الاول ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 10:02 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
أمن الدولة توقّع اتفاقية تعاون أكاديمي مع الجامعة اللبنانية الأميركية LAU
 
 
 
 
 
 
٦ تشرين الاول ٢٠١٧
 
وقّع المدير العام لأمن الدولة، اللواء طوني صليبا، ورئيس الجامعة اللبنانية – الأميركيّة (LAU)، الدكتور جوزيف جبرا، إتفاقية تعاون أكاديمي، خلال إحتفال أقيم في المقرّ العام للمديريّة في الرملة البيضاء، حضره نائب المدير العام العميد سمير سنّان، وأكاديميّون من الجامعة، وجمعٌ من الضبّاط.

يشمل الإتفاق تسهيلات وحسومات بنسبة مئويّة يستفيد منها عناصر أمن الدولة وعائلاتهم، ليكونوا مزوّدين بذخيرة ثقافيّة وأكاديميّة في الدراسات العليا في الإختصاصات كافّة.

إستُهل الحفل بالنشيد الوطني اللبناني، تبعه نشيد الجامعة اللبنانية – الأميركية، ونشيد أمن الدولة.

تولى الترحيب بالحضور الرائد طوني أبو رجيلي بالحضورالذي نوّه بأهميّة اللقاء الذي يجسّد أرقى مستوى من التعاون المدني والعسكري، بين الجامعة اللبنانية الأميركيّة التي تنتهج الرؤية الوطنية في رسالتها التعليميّة، وتطلّعات المدير العام اللواء صليبا الرامية إلى رفع المستوى الثقافي والعلمي للضبّاط والعناصر".

وألقى الدكتور جوزيف جبرا، رئيس الجامعة اللبنانية – الأميركيّة، كلمة أجاء فيها: " لقاؤنا هو فعل بناء وتكامل، بهدف بناء الوطن والإنسان، من خلال هذه الإتفاقية التي توفر لضباط المديرية ما يسعون إليه في مجال الدراسات التخصصية، لمواكبة تحدّيات العصر، ومستلزمات العولمة".

ومن جهته، تحدّث اللواء صليبا عن الإستراتيجية التي تنتهجها المديرية لرفع مستوى الأداء والكفاءة المهنية عبر الإنغماس العميق والجدّي في التدريبات التقنية والميدانية التي هي من الأولويات، مما ساعد في تحقيق انجازات تقنية نوعية رغم الإمكانيات المحدودة في العديد والتقنيات.

وأضاف: "إنّ المهارات الأمنية والإستخبارتية في أمن الدولة تحتاج إلى مظلّة وارفة من العلم والثقافة لتعزيز الرسالة الوطنية التي تلتزم بها، وقد وجدنا ذلك في هذه الإتفاقية مع جامعة LAU لتحصيل أفضل المعارف العلمية والأكاديمية بغية خدمة الوطن وحماية المواطنين بشكل أفضل".

في الختام، تبادل اللواء صليبا والدكتور جبرا الدروع التقدرية.
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر