الثلثاء في ١٢ كانون الاول ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 07:29 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
الأنوار : اميركي داعشي ارتكب مجزرة لاس فيغاس والضحايا بالمئات
 
 
 
 
 
 
٣ تشرين الاول ٢٠١٧
 
كتبت صحيفة "الأنوار " تقول : ارتكب اميركي داعشي فجر امس بتوقيت بيروت، مجزرة رهيبة عندما استهدف حفلا موسيقيا في لاس فيغاس برصاص اطلقه من عشر بنادق مما اوقع 58 قتيلا و515 جريحا. وقد اعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن الهجوم.


ومنفذ المجزرة يدعى ستيفن بادوك ويحمل شهادة لقيادة الطائرات، وليس له سجل ارهابي، ويقيم قرب لاس فيغاس مع صديقته ماري لو دانلي. وقد اختار فندقا قبالة مكان الحفل الموسيقي واطلق النار من احد نوافذه. وقد عثرت الشرطة على عشر بنادق في غرفته بالفندق، كما عثرت عليه منتحرا.


وأكدت الشرطة أن عدد القتلى أولي. ويجعل هذا العدد، الهجوم أكثر إطلاق نار جماعي دموية في تاريخ الولايات المتحدة، متخطيا حصيلة مذبحة في ملهى ليلي في أورلاندو العام الماضي قتل فيها 49 شخصا.


فرار الساهرين
وكان هناك حشد مؤلف من نحو 22 ألف شخص عندما فتح المسلح النار وفر الآلاف من الموقع في فزع وفي بعض الأحيان أسقط بعضهم البعض أثناء الفرار فيما سارع أفراد الشرطة لتحديد موقع المسلح وقتله.
وجاب أفراد من جمهور الحفل المصدومين، وبعضهم ملابسه ملطخة بالدماء، الشوارع في ذهول بعد الهجوم.
وقالت شرطة لاس فيغاس إن 515 شخصا على الأقل نقلوا إلى المستشفيات في المنطقة لتلقي العلاج من إصابات لحقت بهم بسبب الواقعة.


وقال جوزيف لومباردو قائد شرطة مقاطعة كلارك للصحافيين إن بادوك أطلق الرصاص على نفسه قبل أن تدخل الشرطة غرفة الفندق التي كان يطلق منها النار.


وقال مسؤولان كبيران في الإدارة الأميركية إن اسم بادوك غير مدرج على أي من قوائم المشتبه بأنهم إرهابيون، وإنه لا توجد أدلة تربطه بأي جماعة متشددة دولية.
وقال مايك مكغاري وهو مستشار مالي يبلغ من العمر 53 عاما من فيلادلفيا إنه كان في الحفل عندما سمع دوي مئات الأعيرة النارية. وقال كان الأمر جنونيا. رقدت على أبنائي. إنهم في العشرينات. أنا في الثالثة والخمسين وعشت حياة جيدة.
وقال شهود إن الكثير من نوادي القمار في المنطقة أغلقت أبوابها خلال المجزرة لمنع أي مهاجمين محتملين من الدخول.


ووقع إطلاق النار في آخر ليلة من مهرجان لموسيقى الريف الذي يستمر ثلاثة أيام ويحضره الآلاف وأحياه فنانون كبار منهم مغني موسيقى الريف الأميركي جيسون ألدين وإريك تشيرش وسام هانت. وقال ألدين على انستغرام ليلة أكثر من مرعبة… يفطر قلبي أن يحدث ذلك لأي شخص.


وقال إريك بادوك شقيق مطلق النار المشتبه به إن الأسرة صدمت من تلك الأنباء. واضاف في مقابلة تليفونية مقتضبة وصوته يرتعش ليس لدينا فكرة على الإطلاق.
وذكرت وكالة اعماق التابعة لتنظيم داعش ان التنظيم مسؤول عن الهجوم. واضافت ان منفذ الهجوم انضم الى داعش قبل عدة اشهر.


وقالت أعماق منفذ هجوم لاس فيغاس هو جندي للدولة الإسلامية ونفذ العملية استجابة لنداءات استهداف دول التحالف في إشارة إلى التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لقتال داعش في الشرق الأوسط
المصدر : الانوار
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر