الاربعاء في ١٣ كانون الاول ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 07:12 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
سلسلة لقاءات للحريري في بيت الوسط
 
 
 
 
 
 
٢٧ ايلول ٢٠١٧
 
استقبل رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري ظهر اليوم في "بيت الوسط" وزير الدولة لشؤون التخطيط ميشال فرعون وعرض معه المستجدات الراهنة.

واستقبل بعد ذلك رئيس اتحاد العائلات البيروتية محمد عفيف يموت في حضور النائب السابق محمد امين عيتاني .
بعد اللقاء قال يموت: بيروت تحظى بإهتمام من الرئيس الحريري وهو يتابع مشاريعها التي تهم البيارتة بالتعاون مع الجهات المختصة. وقد نقلنا له محبة وتاييد اهل بيروت له في كل ما يقوم به واطلعناه على نشاطات الاتحاد فيما يخص خدمة ابناء العاصمة ولمسنا منه كل تأييد ومباركة.

واستقبل الرئيس الحريري رئيس جمعية المقاصد الخيرية الاسلامية في بيروت المهندس امين الداعوق في حضور النائب السابق عيتاني.
بعد اللقاء قال الداعوق: تشرفت بلقاء الرئيس الحريري وعرضنا معه شؤون وشجون البلد، وهو يحمل هموم كل لبنان وركزنا على موضوع الساعة وهو موضوع سلسلة الرتب والرواتب ومدى الخلل الموجود بها والذي يؤثر على المدارس التي يتوجب عليها زيادة رواتب الاساتذة مما ينعكس زيادة على الاقساط المدرسية التي ليس بإستطاعة الاهل تحمل اعبائها. هناك معضلة يجب ان تحل من خلال الدولة او تأجيل السلسلة، وكلا الخيارين صعب. وان شاء الله بحكمة الرئيس الحريري ومجلس الوزراء تحل هذه المشكلة. التأثير كبير على الاهل وعلى المؤسسات التربوية التي تتحمل دائما خسارة من خلال دعمها الاقساط المدرسية. لذلك نأمل ان تجد الحكومة مخرجا للموضوع. وقد تناولنا بشكل خاص الخلل الموجود في القانون لان تطبيق القوانين على الاساتذة في التعليم الرسمي يختلف عن اساتذة التعليم الخاص. ان الاضراب القائم غير مبرر وليس لهم الحق فيما يسمى اضراب تحذيري لانه غير شرعي واتمنى عدم تنفيذ اضرابات وان يثق الجميع بالحكومة لانها واعية وان شاء الله نستطيع بحكمة الرئيس الحريري حل كل الامور قريبا ونصل الى بر الامان.

واستقبل الرئيس الحريري سفيرة الاتحاد الاوروبي في لبنان كرستينا لاسن وعرض معها اخر المستجدات والتطورات.

تغريدة
من جهة ثانية وصف الرئيس الحريري قرار الملك سلمان بن عبد العزيز بالسماح للمراة السعودية بالقيادة بالقرار التاريخي وقال الرئيس الحريري في تغريدة له على "تويتر" اليوم: "قرار خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز السماح للمرأة بالقيادة قرار تاريخي. مبروك لكل السعوديين نحو المزيد من التقدم والحداثة.
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر