الجمعة في ٢٨ تموز ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 03:41 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
بري استقبل الجراح وبقرادونيان : حرصاء على الاستقرار المؤسسي للبنان في ظل وضع اقليمي غير مستقر
 
 
 
 
 
 
١٥ ايار ٢٠١٧
 
استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري، ظهر اليوم، في عين التينة، السفير المصري في لبنان نزيه النجاري وعرض معه للاوضاع الراهنة في لبنان والمنطقة.

بعد اللقاء قال النجاري: "سعدت كما اسعد دائما عندما التقي بدولة الرئيس بري، الذي يحرص باستمرار على دعم كل ما يخدم ويفيد العلاقات المصرية - اللبنانية ونشكره على ذلك. وتناولنا خلال اللقاء الوضع على الساحة الاقليمية والوضع في لبنان، وعبرت لدولته عن حرص مصر الدائم على الاستقرار المؤسسي للبنان الشقيق في ظل وضع اقليمي غير مستقر تبذل المساعي لانهاء صراعاته السياسية والعسكرية. والحقيقة ان المسؤولين في مصر يتابعون تطور الموقف في لبنان اذ انه من منطق حبنا لهذا البلد وحرصنا على استقرار المنطقة يهمنا ان تؤمن استمرارية المؤسسات وان يظل منطق الدولة حاضرا وفعالا في مختلف دول المنطقة ومنها لبنان الشقيق".

الجراح
ثم استقبل الرئيس بري وزير الاتصالات جمال الجراح، وعرض معه للاوضاع العامة.

بقرادونيان
واستقبل بعد الظهر، الامين العام لحزب الطاشناق النائب اغوب بقرادونيان الذي قال بعد اللقاء: "الموضوع الاهم الذي بحثناه كان موضوع قانون الانتخاب، واجواء دولة الرئيس ايجابية الى حد ما، خصوصا بالنسبة لاجتماع مساء امس. جرى التوافق في الاجتماع المذكور على صيغة النسبية، لكن هناك بعض الامور لا تزال عالقة، وخصوصا في موضوع الدوائر والصوت التفضيلي والتقسيمات الاخرى. الاهم بالنسبة لنا هو ان نصل الى قانون الانتخاب قبل 19 حزيران وان نمنع الفراغ لان الوضع الداخلي والاقليمي والخارجي لا يسمح بالغنج ولا يسمح بايجاد فراغات لا نعرف الى اين تأخذنا".

اضاف: "بالنسبة لحزب الطاشناق وكطائفة ارمنية بشكل عام، فمثلما نحترم خصوصا كل الاطراف السياسية والطوائف والمذاهب ونعمل وفقا لذلك، فاننا نسعى الى ايجاد صيغ لكي يكون الاحترام كليا اي ان يحترم الكل الكل. من هذا المنطلق فان لدينا آراء قد تختلف عن آراء بعض الجهات السياسية بالنسبة لتقسيم الدوائر، وخصوصا في بيروت والجبل والبقاع او بالنسبة للصوت التفضيلي ان كان صوتا تفضيلياً محرراً او ضمن القضاء او صوتا تفضيليا طائفيا او مذهبيا".

وختم: "بالتأكيد لن نعطي الرأي النهائي الاّ عندما نصل الى صيغة مشتركة بين الجهات السياسية بالنسبة لقانون الانتخاب، وسنعطي الرأي النهائي في الوقت المناسب لكن أملنا ان نصل الى قانون انتخاب قبل 19 حزيران وان نقنع الناس بأن هناك جدية في هذا العمل واننا سنصل الى انتخابات نيابية لا بد من اجرائها في اقرب وقت ممكن".

سئل: ما هو موقفكم من الاقتراح الاخير للرئيس بري؟
اجاب: "اعتقد ان الرئيس بري قال ان اقتراحه سحب من التداول في 15 ايار اي اليوم، واليوم هناك مسعى جدي لايجاد اقتراحات جديدة".

القصار
ثم استقبل الرئيس بري رئيس الهيئات الاقتصادية الوزير السابق عدنان القصار ووجيه البزري.
المصدر : وطنية
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر