الاثنين في ٢٣ تشرين الاول ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 03:36 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
حبيش: لإبقاء المؤسسة العسكرية بعيدة عن السياسة
 
 
 
 
 
 
٢٠ حزيران ٢٠١٧
 
رأى عضو كتلة "المستقبل" النائب هادي حبيش أن "فترة 11 شهراً ليست كافية لإنجاز البطاقة الممغنطة لكل الشعب اللبناني"، لافتا الى ان "الوصول إلى إقرار قانون انتخابي جديد يعتبر إنجازاً ولكنه لن يخلو من الثغرات".

حبيش، وفي حديث الى قناة "الجديد"، طالب بـ"القيام بورشة عمل تشريعية من اجل الانتهاء من القوانين التي تعطي الناس حقوقها".

وعن قانون الانتخاب، اشار الى انه "لا يمكن تطبيق النظام النسبي في لبنان من دون صوت تفضيلي"، معتبرا أن "التجربة ستكون جديدة بالنسبة للمواطنين لان مسألة الصوت التفضيلي ستحرج الناخب والمرشح" .

وأشار الى انه "اذا صار هناك تحالف سياسي فسنكون سويا نحن والتيار الوطني الحر والقوات اللبنانية". وقال:"المنافسة في ظل القانون النسبي قوية في كل المراكز".

وفي ما يتعلق في مسألة انتخاب العسكريين، قال حبيش:"افضل أن تبقى المؤسسة العسكرية بعيدة عن السياسة".

وأوضح أنه "لم يتم الاتفاق تفصيليا على جدول اعمال اللقاء التشاوري الذي دعا اليه الرئيس ميشال عون في بعبدا نهار الخميس المقبل، فقد تُرك لافرقاء الحوار ان يتفقوا على جدول اعمال محدد"، معتبرا أن " أي حوار يدعو إليه الرئيس في هذه الفترة بالتحديد سينعكس إيجابيًّا على الأوضاع في البلاد".

وعن سلسلة الرتب والرواتب، شدد حبيش على انها "يجب أن تكون مدروسة ومتوازنة بين الواردات والنفقات وتكون مرضية للشعب اللبناني لإقرارها".
المصدر : newtv
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر