الاربعاء في ٢٣ اب ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 10:06 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
معدل الفقر سيرتفع... ايرادات السلسلة لسنة واحدة؟
 
 
 
 
 
 
١١ اذار ٢٠١٧
 
:: خالد موسى ::


أقرت اللجان النيابية المشتركة سلسة الرتب والرواتب واحالتها إلى الهيئة العامة للمجلس. وأقرت"المادة الثالثة المتعلقة بالمبالغ المقبوضة كسلفة عن بدل غلاء المعيشة، وتمت الموافقة على المادة 27 المتعلقة بالعمل الاضافي والمادتين 28 و 29 المتعلقتين بحق أفراد عائلة الموظف المتوفي بالحصول على معاشه التقاعدي، كما تم إقرار المواد 31، 32، 33، 34، 35، 36 معدلة".

وأعلن أمين سر اللجان النائب إبراهيم كنعان أنه "تم الإتفاق على زيادة درجة واحدة للرتباء بالإضافة إلى الزيادة التي كانت قد أقرت بالأمس للجنود الذين سيزيد مرتبهم من 655 ألف ليرة بالشهر إلى حد الـ988000 ليرة لبنانية". أما فيما يخص الاداريين، أوضح أنه "تم إعطاء درجتين للاداريين وتم تصحيح مادي للجداول للفئة الثانية وهناك اعتماد لكل ما كان قد تقرر بالأمس"، مشيراً إلى أنه "تم إعطاء المعلمين الثانويين 3 درجات وعملنا على إزالة الخلل التشريعي الذي كان يلحق بالتعليم الأساسي ما قبل وبعد 2010".
وأكد أنه "في موضوع الإرادات حرصنا على ألا تطال الضرائب والرسوم المفروضة المواطن العادي"، معتبراً أن "1200 مليار كلفة صعبة تحتاج إلى إصلاحات ولكن هذه الاصلاحات كي تطبق بالتعاون بين السياسيين بحاجة لوقت".

وكانت جلسة اللجان شهدت انسحاب وزير التربية والتعليم العالي مروان حمادة، وذلك احتجاجاً على إعطاء الأساتذة فقط 3 درجات ضمن سلسلة الرتب والرواتب. وأسف حمادة لأن "السلسلة منصفة للإداريين والعسكريين لكنها تهمش الأساتذة"، متمنياً "عدم الوصول لتعطيل العام الدراسي".

ومنذ يوم أمس، بدأت رابطة أساتذة التعليم الثانوي الرسمي الإضراب المفتوح، مؤكدة انها "ترفض التقطير الذي حصلت عليه بالنسبة للدرجات الثلاث، ونسبة الزيادة المعطاة لها في مشروع قانون السلسلة المطروحة على اللجان النيابية المشتركة".

أزمة في تمويل السلسلة

وفي شأن تأثيرات أرقام السلسلة على الوضع الإقتصادي، أوضح الباحث والخبير الإقتصادي البروفيسور جاسم عجاقة، في حديث لموقع "14 آذار" أنه "كما كان متوقعاً فإن الزيادة ستتراوح بين الـ 80 إلى 100 % على المعاشات، غير أن كلفة السلسلة لن تكون كما الأرقام التي أدرجها وزير المالية والتي بلغت 1200 مليار ليرة أي 800 مليون دولار، بل ستكون أعلى من ذلك بكثير نظراً للزيادة في التوظيفات في الإدارات العامة في السنوات الماضية"، مشيراً إلى أنه " يبقى السؤال الأبرز اليوم كيف سيتم تمويل السلسلة بشكل مستمر؟".

إستمرارية تمويل السلسلة

ولفت عجاقة إلى أن "الأنظار تركزت في الفترة الأخيرة على المصارف وفرض ضرائب عليها بعدما حققت الأرباح جراء الهندسة المالية التي اتبعتها في السنوات السابقة، وستبلغ قيمة هذه الضرائب بحدود الـ 850 مليون دولار، وبذلك يكون قد تم تأمين الغطاء للسلسلة"، آسفاً لـ "كون هذه الضرائب على المصارف ستكون لسنة واحدة من دون إستمرارية وبالتالي ماذا سيفعلون في العام القادم لتأمين الموارد لتمويل السلسلة؟".

عجز في الدولة

وشدد على أن "السلسلة هي حق للموظفين والأساتذة والعسكريين، ولكن تمويلها بحاجة إلى إستدامة، وكما هو مطروح اليوم فليس هناك إستدامة في تأمين التمويل للسلسلة"، مشيراً إلى أن "هذا الأمر سيؤدي إلى تشكيل عجز في الدولة".
خصخصة الإيرادات ممنوع في الدستور
وفي شأن غلاء المعيشية والحد الأدنى للأجور، أوضح عجاقة أن "غلاء المعيشة تم إقراره منذ أكثر من ثلاث سنوات من دون إيجاد إيرادات إضافية للدولة وهذا ما كان له تأثير على عجز الدولة، وهناك لغط حاصل اليوم في شأن خصخصة الإيرادات وهذا أمر مخالف للدستور، فلا يوجد في الدستور ما ينص على إمكانية خصخصة الإيرادات لهذا الأمر أو ذاك، فهذا ممنوع في الدستور"، مشيراً إلى أن "السلسلة تنقسم إلى اثنين: غلاء المعيشة ورفع العد الأدنى للأجور، وبالتالي كيف يقترح وزير المالية إقرار السلسلة من دون رفع الحد الأدنى للأجور".

ارتفاع معدل الفقر في البلد

ولفت إلى أن "الإجراءات الضريبية التي أقرت حالياً بالنسبة إلى السلسلة ستؤدي إلى ارتفاع نسبة الفقر في لبنان من 31.50 بالمئة اليوم إلى 35 بالمئة بعد إقرار السلسة والإصلاحات الضريبية"، مشدداً على أن " السياسة الإجتماعية للدولة يجب أن تفوق على أي إعتبار آخر".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر