الاثنين في ٢٣ تشرين الاول ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 03:36 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
"الكتائب": الانزلاق بلعبة المحاور أثبتت صوابية التمسك بانتخاب رئيس
 
 
 
 
 
 
٢٢ شباط ٢٠١٦
 
أكد المكتب السياسي الكتائبي في بيان اثر اجتماعه الدوري برئاسة رئيس الحزب النائب سامي الجميل، أن "لا مبرر لعدم رفع النفايات فورا من الشوارع من خلال تنفيذ الخطة التي سبق وأقرها مجلس الوزراء على أن تتولى البلديات المهمة فور جهوزيتها وضمن مهلة عام بعد تحرير اموال الصندوق البلدي المستقل"، مشددا على "متابعة الدعوى التي أقامها بحق كل فاعل ومرتكب ومقصر في نشوء هذه الأزمة التي أصابت اللبنانيين في حياتهم وصحتهم".

ورأى الحزب أن "أزمة انزلاق لبنان في لعبة اصطفاف المحاور أثبتت صوابية موقفه المتمسك بضرورة انتخاب رئيس قادر على جمع اللبنانيين في الداخل وحماية علاقة لبنان بمحيطه ودرء أي أخطار خارجية عليه".
وأشار الى أن "موازنة الدولة مسألة سيادية ودستورية ويجب على الحكومة إخراجها من دائرة القضايا الخلافية وتخصيص جلسات مفتوحة واستثنائية لإقرارها من اجل ضبط الانفاق وانتظام اعمال المالية العامة".

واعتبر أن "استحقاق الانتخابات البلدية والاختيارية يشكل اختبارا للديموقراطية ومظلة واقية ضد ثقافة التمديد التي صارت، وللأسف، عنصرا مكونا للنظام السياسي"، مطالبا ب"اتخاذ كل الاجراءات القانونية والادارية والتدابير الأمنية التي تجعل موعد الانتخاب واقعا حتما وهذه مسؤولية مشتركة".

وإذ دعا الحزب الدولة الى "حزم أمرها وضبط الفلتان الأمني سواء الفردي منه كجريمة الأشرفية الوقحة والدنيئة او المنظم كاشتباك السعديات"، طالب ب"العدالة الكاملة دون مواربة ودون التفتيش العبثي عن ظروف تخفيفية تشجع الجناة على الضلوع في الارتكابات الجرمية الآثمة".

المصدر : وطنية
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر