الاربعاء في ١٨ تشرين الاول ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:52 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
المحكمة الدولية تستكمل الاستماع إلى شاهد خبير في برامج تقنية الاتصالات
 
 
 
 
 
 
١٥ شباط ٢٠١٦
 
عقدت غرفة الدرجة الاولى في المحكمة الدولية الخاصة بلبنان، برئاسة القاضي دافيد راي، جلستها واستكملت الاستماع الى افادة شاهد سري يحمل الرقم 707 حصل على إجازة في الهندسة الميكرو الكترونية ويعمل في مجال الاتصالات منذ العام 1991، وعمل في مجال وضع تقارير الانظمة التقنية لشركة «ألفا» إحدى الشركتين المشغلتين لنظام الهاتف الخليوي في لبنان.

وفي ما يلي النص الحرفي للجلسة الصباحية:

....

وونغ: منذ قليل وفي معرض الاجابة عن سؤالي تحدثت عن الخرائط الرقمية وقلت انها الاكثر اهمية بالاضافة الى الدقة واقصد بذلك الدقة في مجال الخدمات واردت منك ان تشرح لنا بمزيد من التفصيل ما الذي قصدته في عبارة الدقة في الخدمات. الشاهد قصدت ان الخرائط يجب ان تتضمن كل الامور التي ممكن ان تؤثر على الموجات الريدياوية، قد يكن هناك نوع من الاستحالة ان تعكس هكذا نوع اجهزة 100% التغطية التي تحصل على الاراض لاسباب عديدة منها تغير طبيعة الارض وقد تكون الامور غير دقيقة جدا على الخريطة انما تعكس واقع التغطية.



رئيس غرفة الدرجة الاولى القاضي دايفيد راي: سيدة وونغ هلا توقفت للحظة

هل لازلنا عند الفقرة 165 وحتى 171 من افادة الشاهد في ت2 2015



وونغ: نعم. حضرة الشاهد انت تحدثت عن الطيبوغرافيا، هل وصفت لنا ان كانت اداة تأخذ بعين الاعتبار المباني او ماشابه؟



الشاهد السري: طبعا ، يأخذ بعين الاعتبار كل موضوع يمكن ان يؤثر سلبا او ايجابا قد يؤثر على انتشار الموجات الردياوية سلبا او ايجابا. بالطبع الابينة وارتفاعها تؤثر على ذلك والمياه والاشجار، كلما كانت المعلومات ادق على الخريطة الرقمية كلما كانت التغطية او نموذج التغطية ادق وطبعا كلما زادت تعقيدات الخريطة الرقيمة وقت الحساب لهذه الخريطة المفترضة للتغطية يمكن ان يأخذ وقت اكبر او معقد بشكل اكبر وهذا يتطلب من المنظومة ان تقدم حسابات كثيرة انما النتيجة تكون افضل.



وونغ: ما وصفته للتو هل يشار اليه على انه نموذج "كلوتر كلوتر موديل"؟



الشاهد: صحيح، وهذا معروف بهكذا نوع من الخرائط الرقمية، اذا كانت تستخدم للشبكة الريدياوية او لموضوع اخرى او مجالات اخرى خارج منظومة الاتصالات.



وونغ: هل تستطيع ان تحدد لنا كل ما وصفته الآن في ما يتعلق بنموذج الانتشار ونموذج تحديد العواقب، هل هذه البيانات او الخوارسميات واردة في برنامج " آست ايركوم" ام انها بيانات تعدها الفا بحد ذاتها؟



الشاهد: لا طبعا هناك جزء يشكل جزء من المنظومة كمنظومة اي ان الخوارزميات تستعملهم اذا وجدوا، اذا استعملنا خريطة رقمية فارغة ليس فيها ابنية او مياه الخوارزميات تبقى تعمل وقد تعمل بطريقة قد تكون غير دقيقة، نموذج الانتشار في كل فترة يتم تعديله بشكل خفيف او متوسط هذه العملية يقوم بها المهندس المسؤول عن التخطيط الريدياوي بمجرد ان يشعر ان التغطية التي تنتجها هذه المنظومة بعيدة بشكل كبير جدا او بنسبة معينة عن الواقع وبهذه الحالة يكون هناك ضرورة لتحديث نموذج الانتشار هذا في حال استعمال تقنية واحدة اما اذا اضفنا تقنية جديدة جيل ثالث او رابع طبعا هذه التقنيات الجديدة المستعملة تتطلب تحديث على النظام كله لان المنظومة او الخوارزميات يعتمدون على ماهي التقنية المستعملة على شبة ما



وونع: مما وصفته لنا للتو هل ذلك كان ينطبق على العامين 2004 -2005؟



الشاهد: طبعا صحيح، المهندس الذي يعمل على الشبكة الريدياوية او لتخطيط شبكة ما، دوره يحدد كمستخدم لهذه البرمجية مع صلاحيات طفيفة لتعديل بعض الامور بنموذج الانتشار ولكن امور بسيطة جدا.



القاضي وليد عاكوم: هذا موضوع بسيط. انت تقول ليس عنده الامكانية او الصلاحية



الشاهد: ليس لديه الاثنين، ليس لديه الامكانية لان البرمجة التي يضعها المصنع لا يمكن لاي احد الدخول اليها وتعديلها، هناك حدود بالصلاحية، كما وهناك حدود بالامكانية لانه يخرج عن الامكانيات التي لديه كمهندس في الشبكة الردياوية، التعديل بالبرمجية ليس من اختصاص شخص يعمل في الشبكة الردياوية



وونغ: انت تحدثت عن الاحداثيات وخصائص محطة، هل تعني بذلك الاحداثيات الجغرافية ودرجة الانحناء والخصائص التي اشرنا في السابق؟



الشاهد: صحيح ، حتى النوع الهوائي المستعمل ، طبعا في المجال الخاص بنا هناك اعداد هوائيات كبيرة تستعمل لكل هوائي له خاصية معينة...امور كثيرة تدخل على هذا النظام كي يستطيع ان ينتج او يتوقع تغطية ما، ضمن حساباته يستعمل كل هذه الارقام لانتاج او تغطية محطة ما



وونغ: من اين لك هذه المعلومات عن است ايركوم؟



الشاهد: معلومات اكتسبتها خلال فترة العمل في هذا المجال، ولكن معلومات عن آست ايركوم فهي اسم مصنع اما آلية عمل هذه المنظومة بغض النظر ان كانت هي او غيرها المبادئ اساسية ومعتمدة نظريات فيزيائية لا الفا وضعتها ولا انا ولا اي شخص هي مبادئ عامة اساسية لدراسة انتشار ... ريدياوية ما



وونغ: اود ان ادخل في مجالات محددة فيما يتعلق بالتغطية الفضلى المتوقعة والمعلومات التي اعطيت من شركة الفا الى المحكمة، لقد حصلنا على هذه البيانات في 3 مجموعات، مجموعة في 2010 من قبل ممثل من شركة الفا ومجموعة حصلنا عليها ردا على طلب مساعدة، في العام 2013 واخيرا حصلنا على مجموعة اخيرة في حزيران 2015. اود ان نتحدث اولا عن المدخلات التي استخدمت للتوصل للملفات الشكلية هل لديك تفاصيل تتعلق باعداد خرائط التغطية 2010 الى المحكمة؟

الشاهد: صار هناك طلب مساعدة ارسل للشركة بشأن خرائط تغطية لبعض المناطق او يمكن لمناطق محددة وكان الطلب يعود لوضع التغطية 2004-2005 اي كان يجب فريق العمل الذي يعمل على هذه الخرائط ان يدخل المعلومات على المنظومة التي كانت موجودة 2004-2005 والتي هي متاحة بين يديه، هذه المعلومات وجدت بين ايدينا يمكن ان نتأكد من بعض المعلومات فيها وهناك بعض المعلومات لا يمكننا التأكد من بعض المعلومات الارقام التي تعود الى 2004-2005 فكان هذا الموضوع ان كان في 2010 او اي سنة طلبت كان يجب ان نعود الى الاساس نفسه وبما اننا نعمل في تغطية افتراضية ندخل على هذه المنظمة كل المعلومات المتعلقة بالمحطة من عددها والسمت والانحناءات التي تعود لتاريخ 2004-2005





القاضي راي: ربما من الافضل ان تعرضي على الشاهد احد الامستندات التي سبق واعتمدت كبينة ان كان هذا ما يتحدث عنه الشاهد حيث جرى تخطيط وتحديدها عل خريطة مدينة او بلد ما بالالوان المختلفة بحسب الخلية نفسها ان لم يكن باستطاعتك ايجاد المستند



وونغ: يمكنني ذلك حضرة القاضي ربما يمكن ان نعرض عليه المرفق 16 باء من افادته بتاريخ 11 من ت2 2015 وهو يبدأ بالرقم المرجعي للادلة d0484130 وقد اعتمد المستند ويحمل رقم البينة 2d 00073 ارى ان امامك نسخة مطبوعة قد تكون دقتها وجودتها اعلى ربما يمكننا ان نسمح للشاهد ان يلقي نظرة على النسخة المطبوعة



وونغ: المرفق 16 باء هل هو معك



الشاهد: صحيح



وونغ: ( تقطع في الصوت )

وونغ : حضرة القاضي ردا على سؤالك اذا هذه ليست البينة 2d73 فانا اخطات وهذا المستند يقع في البند 53 من قفائمة العروض اما المستند الذي ننظر اليه الان يجب اعتماده كبينة ولدي بعض الاسئلة المتعلقة بهذا المستند في وقت لاحق



القاضي راي : هل من اعترض على استلام هذا المستند كبينة



اوساليفن : نعم



ديمتري : نعم



يونغ : نعم



القاضي راي يمكنني ان ارى ان السيد حسن على وشك ان يقول نعم سيدي الرئيس



حسن : نعم سيدي الرئيس اساند الزملاء في هذا الاعتراض



القاضي راي : حسنا سوف نعطي المستند رقم بينة مؤقت حاليا اذا يصبح البنية المؤقتة p779



القاضي راي : سيدة يونغ فقط من اجل توضيح الامر المستند مؤلف من صفحتين الصفحة الاولى هي عبارة عن مرفق السادس عشر باء واحد من الافادة وهو بعنان مواقع شركة الفا في بيروت شباط 2005 ويتعلق بمنطقة بيروت والصفحة الثانية وهو المرفق السادس عشر باء 2 مرفق بالافدة نفسها وعليه عنوان مواقع الفا شباط 2005 ويبدو انه يشمل كامل الاراضي اللبنانية اذا هاذان المستندان اصبحا يحملان رقم البينة المؤقتة p779 السيدة وونغ



وونغ : نعم حضرة القاضي اود ان نعرض الان على الشاهد البينة المؤقتة p775 وهو المرفق 14 رقم 2 مستند ارفق بافادته بتاريخ 11-11-2015 واود ان نسمح للشاهد بان ينظر الى الورقة او النسخة الونرقية وهي بحوزته ، حضرة الشاهد قبل ان ننظر الى خرائط التغطية التي حصلنا عليها في ايار 2007 كنت اسال عن الملفات الشكلية التي زودتها الفا لمكتب المدعي العام في العام 2010 وانا كنت اسالك بالتحديد عن المدخلات التي استخدمت لتوليد الملفات الشكلية التي تم تزويدنا بها في العام 2010 انت ترى امامك الان مستند المرفق 14 وهو مستند ارفق بافاداتك بتاريخ 11-11-2015 هل المعلومات الواردة في هذا المستند قد استخدمت لتوليد الملفات الشكلية التي اعطتها شركة الفا الى مكتب المدعي العام في تموز 2010



الشاهد : اذا عدنا الى 2004 و2005 هذه المعلومات التي كانت بين ايدينا والتي تمكنا من انتاج هكذا انواع 2010 اكيد ادخلت هذه المعلومات وليس فقط هذه المعلومات بل هناك امور اخرى يجب ادخالها على هذه النظام لانتاج هكذا نوع من الخرائط ولكن ليس فقط هذه التي ادخلت بل هناك امور اخرى غير مذكورة في هذا المرفق يجب ادخالها على النظام من اجل تمكينه وتقويته



وونغ : وهل كانت هذه القيم حضرة الشاهد. هلا وضحت لنا سيدة وونع عن اي ملفات شكلية تتكلمين؟



وونغ: الملفات الشكلية التي حصلنا عليها من ممثلي شركة الفا في 27 تموز 2010.



القاضي راي: وهي موجودة في اي مستند.



وونغ: تمت الاشارة اليها في افادات اشلاهد في الفقرة 164، وبما أنها رقمية، لم نتمكن من ارفاقها بإفادة الشاهد، ولكن هنالك مقتطف عنها في افادة ممثل الفا السابق بتاريخ 27 تموز 2010، وهو المرفق 14-1 الى افاد الشاهد. وهذا المرفق يتضمن الملفات الشكلية على غرار المرفق 14-2p775mfi.



اوساليفن: حضرة القاضي، اود أن اقول ان افادة الشخص الاخر غير مقبولة، وبالتالي المرفق الى افادته غير مقبول.



القاضي راي: نعم ولكن انتم تدركون ان الوضع مختلف في ما يتعلق بمقبولية المعلومات في الافادة ولكن نستطيع ان نقبلها بطريقة اخرى، ولكن سنرى كيف سنمضي قدماً.



اوساليفن: لست متأكداً عما نتحدث هنا، من يعطي الافادة؟ اعتقد أن الشاهد هو الذي يدلي بشعهادته وليس شخص اخر.



القاضي راي: كل ما اشير اليه سيد اوساليفن هو انك تقول ان افادة شاهد اخر غير مقبولة من خلال هذا الشاهد، اي افادة شاهد اخر. هذه مسألة، ولكن هنالك مسألة اخرى الا وهي المعلومات الواردة في افادة شخص اخر قد تكون مقبولة بحسب شهادة هذا الشاهد أم شاهد آخر. نحن نتحدث عن الفحوى وليس الشكل، هذا كل شيء. سيدة وونغ تفضلي.



وونغ: حضرة الشاهد، فلنعد خطوة الى الوراء. في خلال الاعداد لافادتك بتاريخ 11 تشرين الثاني 2015 وقبل الادلاء بشهادتك كمثثل عن شركة الفا، هل تسنت لك فرصة استعراض الاجوبة والاسئلة. اذاً الاجوبة التي حصلنا عليها رداً على طلب من الادعاء بتاريخ 27 تموز 2010، والرد الذي حصلنا عليه هو في المرفق 14-2، مستند أُرفق بإفادتك، بالاضافة الى التغطية الفضلى المتوقعة، او الملفات الشكلية.



الشاهد: طبعاً بصفتي أمثل شركة ولست امثل شخصي كشخص، عندما نقول انني أمثل الشركة، بالتأكيد اطلعت على كل المفلات الساقة، وطلبات المساعدة اليت أُرسلت للمحكمة لتمكيني من ان اعود وأدخل في الجو. أنا أمثل الشركة، فأكيد اطلعت على بعض الشهادات السابقة وعلى اجوبة أُرسلت كطلبات مساعدة من المحكمة.



وونغ: شكرا. اود ان نعود الى السؤال الذي كنت طرحته عليك بشأن المدخلات التي استخدمت لتوليد الملفات الشكلية التي زُودنا بها من قبل ممثلين عن شركة الفا في 27 تموز 2010. هل تستطيع ان تشرح لنا ان كان المستند المرفق وهو المرفق 14-2 في افادتك ويحمل رقم البينة p775. ان كان هذا المستند يتضمن معلومات أُدخلت الى .... توليد الملفات الشخصية.



اوساليفن: لقد طرحت زميلتي السؤال نفسه وما من اسسس لهذا السؤال. هي سألته ان كان قد رأى ردوداً على طلب المساعدة في العام 2010، انا قرأتها ايضا، ولكن ماذا عن ذلك؟ لا استطيع انا ان ادلي بالشهادة مثلا.



يونغ: أود ان اقاطع ايضا، هذه مسالة حساسة نحن على عل بخلفيتها، ربما تستطيع زميلتي فقط ان تسأله بعد أن ارى المرفق 14-2 ان كان يعرف مصدر هذا المستند.



القاضي راي: نعم هذا مفيد سيد يونغ. سيدة وونغ هل توافقين على اقتراح السيد يونغ أم ترغبين بطريقة مختلفة؟



وونغ: لقد غطينا مصدر المرفق 14-2 مع الشاهد في السابوع الماضي، والان أود أن استوضح منه مصدر الملفات الشكلية التي جاءت مع تسليم المستند 14-2.



القاضي راي: يستطيع الشاهد ان يدلي بشهادته في ما يتعلق بمصدر الملفات الشكلية أكانت من سجلات الشركة أم من مشاركته الشخصية مثلاً.



وونغ: حضرة الشاهد، هلا قلت لنا ان كانت المعلومات الواردة في المرفق 14-2 قد استخدمت لتوليد الملفات الشكلية التي زودتها شركة الفا للمحكمة في 27 تموز 2010.



الشاهد: المعلومات المذكورة في هذا المستند لإنشاء هذه الخرائط، كان لا بد من ادخال المعلومات الموجودة على هذا الملف، بعض المعلومات الموجودة هنا أُدخلت، وهناك معلومات أخى يجب أن تُدخّل على هذه المنظومة لاستكمال انشاء محطة تغطية محطة. هذه المعلومات أُدخلت انما غير كافية.



(قطع البث)



اوساليفن: اود ان اخذ القضاة الى الصفحة 38 السطر 17 للمسألة الاولى حيث تحدث فيها عن دقة المضمون، وهو امر أقر به الادعاء، ومن ثم يستمرون بطرح الاسئلة عن كيفية استخراج هذه المعلومات.



القاضي راي: اذاً، المسالة التي تطرق اليها سيد اوساليفن منذ قليل، هل هذه الادلة التي تشيرين اليها في سؤالك الاخير الذي وجهته الى الشاهد سيدة وونغ؟



وونغ: حضرة القاضي، انا كنت اشير الى ضرورة توضيح القيم الواردة في المستند والتي تم التأكد من صحتها من قبل الشاهد او اشخاص تشاور معهم في معرض تحضيره لافادته.

حضرة الشاهد، هلا اخبرتنا هل هناك قيم واردة في المرفق 14-2 يمكن أن تتأكد انت من صحتها او الفريق المسؤول عنها وذلك خلال تحضيرك لافادتك، هل تم ذلك؟



الشاهد: هناك بعض الارقام الموجودة في هذا الملف تأكدنا منها ويمكن اعادة التأكيد مرة أخرى، وبما انني تحت القسم، اكيد لست انا بشخصي ذهبت الى 992 موقع او اكثر او اقل وقمت بهذه القياسات، هناك فريق عمل موجود، وغالبية هذه المحطات ما زالت موجودة، وبالتالي قاعدة البيانات لهذه المحطة موجودة اليوم بصيغتها الحالية واليت تم التأكد منها عدة مرات. هنا اتحدث على احداثيات الموقع المذكور في هذا الملف، واكرر ان هناك كثير من المواقع التي ما زالت موجودة، اي ان الاحداثيات دقيقة بشكل كبير، واذا رأينا في احد الملفات اليت عُرضت الاسبوع الماضي بعض الفرق في الاحداثيات التي تختلف بحوالي 30 و 40 متر، وكنت ذكرت ان هذه الفوارق لا تختلف كثيراً على الارض، وهي تعود الى الشخص الذي يقيس وحسب اين النقطة التي يقيس منها الاحداثيات، وهذه معلومات تأكدنا منها بحسب بيانات المحطالت التي بين يدينا اليوم والتي اعيد النظر بها عدة مرات وتم تحديثها اذا كان فيها خطأ. الامر الوحيد الذي لا يمكننا التأكد منه هو السيم والانحناء الهوائي. واكرر ان فريق العمل الذي عمل في هذه الشركة هو من اعطى هذه المعلومات والذي يعتمد اليوم على قاعدة بيانات للمحطات غنية اكثر مما هي موجودة امامي وعلى اساسها قام بهذه تالمقاربة بين الارقام التي ارسلت في العام 2010 والارقام الموجودة حاليا مع الملاحظة ان بعض الارقام لا يمكن التاكيد منها بكامل وضعها بالعام 2004 و2005



وونغ : شكرا حضرة الشاهد قلت انكم لا تسطيعون التاكد من بعض الارقام كما كانت في العامين 2004و2005 عندما تتحدث عن بعض الارقام هل انت تشير .......او الى مسالة اخرى



الشاهد: الانحناء الهوائي يمكن في بعض الاحيان ارتفاعه عن سطح الارض هذه الامور ممكن مع مرور الوقت يمكن ان تكون عرضة للتغيرات واعود واكرر اننا نتحدث عن مرحلة مر عليها حوالي ال11 سنة وممكم هذه الارقام الموجودة في هذا الملحق يكون فيها اختلاف عن الارقام الموجودة حاليا على الارض لانه عندنا 11 سنة فرق ولان اعداد المحطات المذكورة هنا صار موجود على الارض ويمكن ان يكون اضعاف اضعاف وممكن هذا الامر يؤثر على بعض المعلومات الموجودة في هذا الملف .



القاضي راي : سيدة وونغ ذكرت الارتفاع هل ستتحدثين عن ارتفاع الهوائي



الشاهد : طبعا ارتفاع الهوائي عن سطح الارض له تاثير على تغطية هوائي ما واعتقد انني اعطيت مثل الاسبوع الماضي عن هذا الامر



وونغ : في الاسبوع الماضي قلت لنا انه في حال نقلت محطة ما عندها يتغير رقم تعريف الموقع وهوية الموقع هل اخبرتنا ماذا يحصل في حال تغير ارتفاع المواقع الخلوية مثلا نقلت الى مستوى اعلى على مبنى ما



الشاهد: اليوم اذا تم تحريك الهوائي او ربط الهوائي او انزال الهوائي بغض النظر عن الحركة التي ستتعمل في هذا المجال لتعديل بالهوائي كهوائي لا طبعا لا تتغير



القاضي راي : حسنا حان القوت من اجل التوقف لاخذ استراحة حضرة الشاهد نعطيك استراحة قصيرة رفعت الجلسة.


المصدر : موقع المستقبل
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر