الثلثاء في ١٧ تشرين الاول ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 07:25 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
المحكمة الدولية: تحديد موعد بدء المحاكمة في القضية ضد شركة أخبار بيروت وإبراهيم الأمين في 24 الحالي
 
 
 
 
 
 
٥ شباط ٢٠١٦
 
حددت المحكمة الخاصة بلبنان موعد بدء المحاكمة في القضية ضد شركة "أخبار بيروت" وإبراهيم الأمين، وأعلنت في تعميم، أن "القاضي نيكولا لتييري الناظر في قضايا التحقير حدد موعد بدء المحاكمة في القضية STL-14-06 في 24 شباط/فبراير 2016".

وأشارت الى أن "القاضي طلب أن يدلي الفريقان بتصريحاتهما التمهيدية وأن يعرض صديق المحكمة للادعاء قضيته الرئيسية من 24 إلى 26 شباط/فبراير، وفي 29 شباط/فبراير و1 آذار/مارس 2016، حسب الاقتضاء. وأصدر القاضي لتييري قرارا حدد فيه مواعيد لقيام جهة الدفاع في القضية STL-14-06 بعرض قضيتها، إن أرادت عرضها، يوما 7 و 8 نيسان/أبريل والفترة من 11 إلى 13 نيسان/أبريل 2016".

وطلبت من "جميع ممثلي وسائل الإعلام الذين يرغبون في نقل وقائع الجلسة الحصول على بطاقات اعتماد. لذلك يرجى من الصحافيين المهتمين ملء ‏‏استمارة الاعتماد على شبكة الإنترنت في موعد أقصاه يوم الإثنين 22 شباط/فبراير 2015 عند الساعة الرابعة من بعد الظهر (بتوقيت وسط أوروبا)".

معلومات عملية
وذكرت المحكمة ب"معلومات عملية مهمة"، أوضحت فيها أنه "إضافة إلى التسجيل على الموقع الإلكتروني، ينبغي للاعلاميين أن يبرزوا جوازات سفرهم وبطاقاتهم الصحافية، أو إفادات إثبات وظيفتهم. ويرجى أخذ العلم بأنه يحظر استخدام المرافق المخصصة للاعلاميين على أي شخص لم يحصل على بطاقة الاعتماد الصحيحة. وتحتفظ المحكمة بحق رفض دخول أي صحافيين في أي مرحلة من مراحل هذه العلمية".

ولفتت الى أنه "ينبغي لممثلي وسائل الإعلام المعتمدين أن يدخلوا إلى المحكمة الخاصة بلبنان من مدخل الجمهور الواقع في شارع: Dokter Van der Stamstraat 1 في لايدسندام، وأن يصلوا قبل بدء الجلسة بما لا يقل عن 45 دقيقة. ويمكن متابعة بدء المحاكمة مع تأخير مدته 30 دقيقة على موقع المحكمة الإلكتروني وفي المحطة الخارجية لجمع الأخبار بالساتل (SNG) وفي قاعة الإعلام في المحكمة. ويمكن متابعة الجلسات باللغات الإنكليزية أو الفرنسية أو العربية".

وأشارت الى أن "المعلومات العلنية الخاصة بقضيتي التحقير تتاح على موقع المحكمة الالكتروني. وهذه الصفحة ليست مستندا قانونيا بل هي صفحة تهدف إلى إعلام الجمهور بخلفية القضيتين وسير الإجراءات المتعلقة بهما"، مشيرة الى أنه "يمنع منعا باتا التسجيل بالصوت وبالفيديو والتقاط الصور الفوتوغرافية في أماكن المحكمة. ولا يسمح إلا للصحافيين والإعلاميين المعتمدين رسميا باستخدام أجهزة التسجيل في أماكن معينة، وبالتحديد في قاعة الإعلام في المحكمة".

وأعلنت أن "أبواب قاعة الإعلام تفتح عند الساعة التاسعة صباحا في الأيام التي يعقد فيها الجلسات. وتقفل عند الساعة السادسة مساء بتوقيت أوروبا الوسطى أو بعد ساعة من انتهاء الجلسة، أيهما يأتي ثانيا. وقاعة الإعلام مجهزة بخدمة الإنترنت اللاسلكي وبشاشات تلفزيونية لعرض وقائع الجلسة".

وأوضحت أن "المحكمة ستبث أيضا وقائع الجلسة من قاعة المحكمة إلى مكتب العمل المشترك في قاعة الإعلام. والطاولات في قاعة الإعلام مجهزة بقوابس لتحميل التسجيل بالصوت وبالفيديو من قاعة المحكمة (نظام 4:3، ونظام PAL، ونظام Standard Definition): موصل فيديو BNC وموصل صوت XLR. ويمكنكم التسجيل من أربع قنوات صوتية مختلفة: 1 - قاعة المحكمة بدون ترجمة فورية، 2 - اللغة الفرنسية، 3 - اللغة الإنكليزية، 4 - اللغة العربية. وكل طاولة مجهزة بمقابس للصوت والفيديو وقوابس كهربائية بمقابيس أوروبية بقوة 230 فولت (تيار متناوب). ويرجى أخذ العلم بأن المحكمة لا تقدم حواسيب أو أجهزة فاكس أو وسائل اتصالات هاتفية خارجية".

وذكرت أنه "ستتاح نقطة وصل في الخارج لتمكين الوصل بأجهزة جمع الأخبار بالساتل. وستتاح وصلات نقل الوقائع بنظام 4:3 ونظام PAL ونظام Standard Definition نظام SDI والنظام المركب. أما الموصلات فهي من نوع BNC للنقل بالفيديو ومن نوع XLR للنقل الصوتي مع أربع قنوات صوتية مختلفة: 1 - قاعة المحكمة بدون ترجمة فورية، 2 - اللغة الفرنسية، 3 - اللغة الإنكليزية، 4 - اللغة العربية. ويرجى أخذ العلم بأنه لا توجد نقطة للتزويد بالطاقة الكهربائية، ولا يتاح توصيل صوتي/فيديو بين قاعة المؤتمرات الصحفية ونقطة الوصل في الخارج".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر