الخميس في ١٩ تشرين الاول ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 11:53 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
أمانة "14 آذار": نرفض تهديد عون بشل عمل مجلس الوزراء
 
 
 
 
 
 
١٧ حزيران ٢٠١٥
 
عقدت الأمانة العامة لقوى 14 آذار اجتماعها الأسبوعي الدوري في مقرها الدائم في الأشرفية، برئاسة الأمين العام الدكتور فارس سعيد وحضور هرار هوفيفيان، الياس الزغبي، وليد فخر الدين، ربى كبارة، ايلي محفوض، نجيب ابو مرعي، نادي غصن، محمد شريتح، علي حمادة، شاكر سلامة، نوفل ضو، الياس ابو عاصي وساسين ساسين.

ووقفت الامانة دقيقة صمت عن روح الشهيد النائب وليد عيدو في الذكرى الثامنة على استشهاده، وهنأت حزب الكتائب اللبنانية على انتخاب قيادته الجديدة، ثم بحثت في الأوضاع العامة على الصعيدين المحلي والإقليمي، وصدر عن المجتمعين بيان تلاه عضو الأمانة العامة علي حماده واشار الى ان الامانة توقفت "أمام مقررات مؤتمر منظمة العفو الدولية، الذي عقد في بيروت من أجل معالجة أوضاع اللاجئين السوريين والذي اعتبر أن لبنان يتحمل العبء الأكبر في العالم قياسا لحجمه، كما حذر المؤتمر من انتقال اللاجئين من لبنان إلى أوروبا وأستراليا إذا ما استمرت الحرب في سوريا، وخاصة إذا ما انتقلت إلى لبنان."

ولفت البيان الى ان "الامانة دانت التقاعس الواضح للمجتمع الدولي في مساعدة اللاجئين في العالم"، مطالبة "بالتعامل المسؤول مع أخطر أزمة لجوء يشهدها العالم منذ الحرب العالمية الثانية".

وقال:"واعتبرت أن هجوم حزب الله المبرمج والدائم على قوى 14 آذار، يؤكد تراجع مناعة الحزب مع تقدم الصراع في سوريا، والذي سيؤدي إلى هزيمة أكيدة له ولبشار الأسد. وإن الرد على هذا الهجوم هو في الحفاظ على مؤسسات الدولة من أجل أن تشكل الملاذ والضمانة لجميع اللبنانيين"، لافتا الى ان الامانة "رفضت تهديد العماد عون في شل عمل مجلس الوزراء كما رفضت الفراغ المقصود في رئاسة الجمهورية الذي تجاوز إلى اليوم مدة العام".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر