الخميس في ٢٣ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 04:19 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
الشاهد السري من لاهاي: غزالة هدد الرئيس الحريري بخطف إبنته إذا هو أخطأ
 
 
 
 
 
 
٢ حزيران ٢٠١٥
 
استأنفت المحكمة الخاصة بلبنان تستأنف جلساتها بالإستماع إلى شهود الإدعاء في قضية عياش وآخرين. بداية، استمعت المحكمة إلى الشاهد PRH357 العنصر في قوى الأمن الداخلي، وكان عريفاً في قوى الأمن الداخلي بتاريخ 14 شباط 2005.

كما كان الشاهد من عناصر قوى الأمن الداخلي المرافقة لموكب الرئيس الشهيد رفيق الحريري. وايضا كان في السيارة التي تتقدم موكب الرئيس الشهيد.

وقال الشاهد PRH357: "عندما لم يعد الرئيس الحريري رئيساً للحكومة سحبت منه عناصر قوى الأمن الداخلي وخبراء المتفجرات المكلفون حمايته، وبقي مع الرئيس الحريري ثمانية عناصر حماية من قوى الأمن الداخلي".

اضاف: "كان هناك 50 عنصراً للحماية وقرر اللواء علي الحاج سحبهم وتم اختيار ثمانية منهم للبقاء. كنا نعرف تحرك موكب الرئيس الحريري قبل دقائق من انطلاقنا".

وأوضح ان "الموكب سلك يوم 14 شباط 2005 شارع فوش في القاعدة البحرية ثم باتجاه السان جورج".

وكشف الشاهد ان "رستم غزالة زار الرئيس الشهيد قبل نحو أسبوعين من الإغتيال وكان سلوك أمنه مختلف يومها. سمعنا يوم زيارة غزالة أن الاخير هدد الرئيس الحريري بخطف إبنته هند إذا هو أخطأ". وقال: "مرافقو غزالة دخلوا إلى قصر قريطم بشراسة وكأنهم يريدون قتل الرئيس الحريري أو خطفه".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر